وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۳۴  - السَّبْت  ۲۳  ‫یونیه‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۸۵۶۶
تاریخ النشر:  ۰۵:۳۴  - السَّبْت  ۲۳  ‫یونیه‬  ۲۰۱۸ 
اكد رئيس مؤسسة الدفاع المدني الايراني "العميد غلام رضا جلالي" ان تلغرام ومن اجل الحصول على مصادر للدخل يبيع معلومات المستخدمين الايرانيين لأمريكا والكيان الصهيوني.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- ان العميد جلالي أشار في كلمة له خلال اجتماع مع مدراء مؤسسة الدفاع المدني في انحاء البلاد، الى الاحداث الاخيرة في ايران، مؤكداً ان هذه الاحداث هي أحداث أمنية ومعاصرة بإمتياز، منوهاً الى ان عوامل تلك الاحداث كانت متمثلة بمثلث ثلاثي الاضلاع، ضلعه الاول الاجواء الافتراضية والثاني المشاكل الاقتصادية والثالث تهديدات العدو.

و وفقا لما أفادت وكالة تسنيم للأنباء نوه العميد جلالي الى ان مدير تلغرام "باول دورف" يُعرف في روسيا على أنه مثير للفوضى واعمال الشغب وسبق له ان غادر بلاده لقيامه بأحداث شبيهة بالتي حدثت في ايران وتحريض الشعب ضد الحكومة؛ لافتاً الى ان تطبيق تلغرام يقوم بحفظ جميع معلومات المستخدمين لاستخدامها في معرفة معلومات أي مجتمع.

وأوضح رئيس مؤسسة الدفاع المدني الايراني ان مدير تلغرام لايأخذ مقابل تقديم الخدمات للمستخدمين الايرانيين ولكن من أجل ايجاد مصدر للدخل يبيع تلك المعلومات للاشخاص الذين هم بحاجتها لتحليل وضع البلاد؛ مضيفا : بالتأكيد هناك زبائن محددون لمعلومات الايرانيين كالامريكان والكيان الصهيوني وزمرة منافقي خلق الارهابية، والمثال على ذلك الاحداث الاخيرة.

و اشار العميد جلالي الى قيام البعض خارج ايران بنشر صور وفيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي باللغة الفارسية ومن ثم تحديد الخطوط العريضة التي هم بحاجة اليها في اطار "الهاشتاغ" او مضامين مختلفة تضر بالمجتمع وذلك لفرضها على الشعب الايراني حيث يتم السيطرة على هذه التوجهات وغيرها من قبل اعداء ايران.

ونوه الى ان "مايكل دي اندريا" المسؤول عن الشؤون الايرانية في "السي اي ايه" كان قد اختير قائدا لعمليات الاطاحة بايران؛ مضيفا ان الاخير كانت لديه خطتان تحت ذريعة المشاكل الاقتصادية ويتولى تنفيذها تلغرام ومنافقو خلق وتويتر.

واشار الى الدور الكبير لتلغرام في الاحداث الاخيرة، قائلا، ان الاعداء قاموا بعملية كبيرة جدا عبر تلغرام حيث نشرو الصور والفيديوهات المزيفة ومن ثم ركبوا الموجة لكنهم لم يتمكنوا من تحقيق اهدافهم، لان السعودية وامريكا دخلتا على الخط فورا وادى دعم ترامب لمثيري الفوضى الى ان يعرف الشعب مسببي هذه الاعمال والابتعاد عنهم.

انتهى/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: