وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۰:۲۷  - الثلاثاء  ۲۵  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۸۵۹۲
تاریخ النشر:  ۲۰:۲۷  - الثلاثاء  ۲۵  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
كشف المتهم بمحاولة دهس مشاة أمام مسجد في العاصمة البريطانية لندن أنه كان يقصد بهذا الهجوم قتل جيريمي كوربين زعيم حزب العمال.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- جاء ذلك خلال الجلسة التي عقدت اليوم الثلاثاء لمحاكمة الرجل المتهم بقيادة شاحنة لدهس مجموعة من المشاة بالقرب من مسجد في منطقة فينسبري بارك شمال لندن في يونيو/حزيران الماضي.

وأوضح المتهم أنه كان يسعى إلى مهاجمة زعيم المعارضة البريطانية أثناء مظاهرة مؤيدة للفلسطينيين، مضيفا أن حواجز الشوارع حالت دون تنفيذ الهجوم الذي خطط له مع رجلين آخرين، وبدلا من ذلك تم التركيز، وفقا لما قاله المتهم، على المسجد في منطقة فيسنبري.

ونوه المتهم إلى أنه لم يقد الشاحنة خلال الهجوم بل قادها رجل آخر يدعى ديف، وأضاف انه لا يعرف أين يقيم ديف الآن، وتتناقض هذه الأقوال مع أقوال سابقة للمتهم أدلى بها مباشرة بعد الهجوم للمحققين، وقال فيها إنه تصرف بمفرده وأنه فقد السيطرة على الشاحنة.

وتوقعت الشرطة أن يكون الهجوم إرهابيا، ويتهم الادعاء العام، الرجل المنحدر من مدينة كارديف، بالدهس العمد لمجموعة من المسلمين تجمعوا حول رجل متداع (51 عاما)، وأسفر الهجوم عن دهس الرجل الذي كان جالسا على الأرض، ما أدى إلى مقتله، كما أصيب تسعة آخرون وتمكن مارة من الإمساك بمنفذ الهجوم.

ويواجه الرجل منفذ الهجوم (48 عاما) تهمة القتل والشروع في القتل، وأرجع الادعاء العام الجريمة إلى كراهية المسلمين، ويرجع اعتناق المتهم للفكر المتشدد حيال المسلمين إلى تقارير عن إرهابيين إسلاميين وعصابة غالبيتها من المسلمين ارتكبت جرائم انتهاكات جنسية بحق شباب بريطانيين.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: