وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۱۷  - الخميس  ۱۵  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۸۶۸۸
تاریخ النشر:  ۰۵:۱۷  - الخميس  ۱۵  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
أعلنت المرشحة للرئاسة الروسية عن "حزب الشعب الروسي"، ورئيسة اللجنة الوطنية الروسية للأبوة والأمومة، إيرينا فولينيتس، سحب ترشحها لصالح الرئيس الحالي، فلاديمير بوتين.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وقالت فولينيتس للصحفيين: و قالت إيرينا فولينيتس: "لقد اتخذت قرارا – من اليوم أوقف ترشحي للانتخابات الرئاسية، ليس هذا فقط، بل أعلن انسحابي لصالح الرئيس الحالي (فلاديمير بوتين)".

وأوضحت فولينيتس أن حزمة الإجراءات الداعمة للعائلات التي تنجب أو تتبنى الكثير من الأطفال، التي أقرها الرئيس بوتين في الفترة الأخيرة تتطابق مع النقاط التي ركز عليها برنامجها الانتخابي.

وترى المرشحة السابقة للرئاسة الروسية أنه من الضروري استحداث هيئة حكومية جديدة تُعنى بشؤون العائلات الكبيرة، واقترحت تسميها " الوكالة الفيدرالية لشؤون العائلات والأطفال".

وبعد حديثها للصحفيين توجهت إيرينا فولينيتس، إلى مبنى اللجنة المركزية للانتخابات وعرضت على اللجنة 105 آلاف توقيع، وأكدت للجنة بشكل رسمي أنها تسحب ترشحها بالرغم من أنها استوفت الشروط، وتمكنت من جمع 5 آلاف توقيع زيادة على الـ 100 ألف المنصوص عليها في قانون الانتخابات والضرورية لتثبيت المرشح في قائمة المرشحين لرئاسة الدولة.

وستجري الانتخابات الرئاسية في روسيا الاتحادية في الـ 18 من مارس المقبل، كما سيغلق باب الترشح اليوم الخميس في الساعة السادسة مساء، وسيشارك في الانتخابات 8 مرشحين بمن فيهم الرئيس الحالي فلاديمير بوتين.

المصدر: نوفوستي

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: