وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۶:۰۳  - الثلاثاء  ۱۳  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۸۶۹۰
تاریخ النشر:  ۰۶:۰۳  - الثلاثاء  ۱۳  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
اعترفت شركة فرنسية أن الحليب المجفف، الذي يستخدمه الأطفال في جميع أنحاء العالم، كان ملوثا ببكتيريا السالمونيلا.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- ذكرت شركة صناعة الحليب الفرنسية لاكتاليس، أن بعض منتجاتها ربما كانت ملوثة بالسالمونيلا طوال السنوات العشر الماضية، وفقا لتقرير نشرته "بي بي سي"، اليوم الجمعة 2 فبراير/ شباط.
ولفتت "بي بي سي" إلى أن الشركة سحبت 12 مليون صندوق حليب أطفال مجفف من 83 دولة حول العالم، بعد اكتشاف تفشي السالمونيلا، العام الماضي، مشيرة إلى أنها علمت من مسؤول بالشركة أن دولا أفريقية وأسيوية كانت من بين المتضررين، وأنه تم سحب منتجات الشركة منها.

وتعد "لاكتاليس" واحدة من كبريات الشركات العالمية لمنتجات الألبان، وتقدر مبيعاتها السنوية بنحو 21 مليار دولار، ولها 246 مصنعا في 47 دولة حول العالم.

وتتسبب بكتيريا السالمونيلا في ظهور أعراض الإسهال، وتشجنات المعدة، والقيء، والجفاف الشديد، ويمكن أن تسبب تسمما غذائيا، ويمكن أن تهدد الإصابة بها حياة الأطفال.

وكانت الشرطة الفرنسية فتشت عدة مواقع تابعة لشركة "لاكتاليس" لمنتجات الألبان، يوم 17 يناير/كانون الثاني، وسط فضيحة تلوث بعض منتجاتها ببكتيريا "السالمونيلا"، التي أدت إلى سحب منتجاتها من حليب الأطفال.

وتفاقمت الفضيحة، الشهر الماضي، عندما اتضح أن أطعمة الأطفال التي جرى سحبها من الأسواق ما زالت موجودة على رفوف عدد من المتاجر الكبرى، بحسب وكالة "رويترز" للأنباء.

المصدر: سبوتنيك

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: