وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۶:۰۶  - الأَحَد  ۲۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۸۸۵۹
تاریخ النشر:  ۱۶:۰۶  - الأَحَد  ۲۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
بينهن تسع قاصرات
أكد مركز أسري فلسطين للدراسات بأن عدد الأسيرات في سجون الاحتلال ارتفع خلال الأيام الماضية نتيجة مواصلة الاحتلال استهداف النساء والفتيات الفلسطينيات بالاعتقال ليصل الي (63) أسيرة بينهن (9) قاصرات .

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وأوضح الباحث ' رياض الأشقر' الناطق الإعلامي للمركز بأن الاحتلال صعد في الآونة الاخيرة بشكل ملحوظ من اعتقال النساء والفتيات الفلسطينيات حيث رصد (18) حالة اعتقال منذ بداية العام الجاري غالبيتهن أطلق سراحهن بينما تم تحويل عدد منهن الي التحقيق والاعتقال، الامر الذي رفع اعداد الاسيرات في سجني هشارون الدامون الي (63) أسيرة .
وأضاف 'الأشقر' في تصريح وصل مراسلنا بأن من بين الأسيرات (9) قاصرات لا تتجاوز أعمارهن 18 عاماً ، وذلك بعد اعتقال الطفلة ' سارة نظمي شماسنه' 14 عاما من بلده قطنه غرب القدس، وهي شقيقه الشهيد 'محمد شماسنه' مع والدتها الحاجة ' رسيلة شماسنه '،

وسبقها اعتقال الطفلة 'رزان مسلم أبوسل' ولم يتجاوز 13 عاما من عمرها ، وأصدر بحقها حكما بالسجن لمدة 4 شهور وخفضه الي شهر ونصف، ولا يزال يعتقل الطفلة 'عهد التميمي' 17 عاما مع والدتها 'ناريمان' منذ شهرين بحجة اهانة جنود الاحتلال واجل محاكمتهم عدة مرات بعد تقدي لوائح اتهام بحقهم .

وبين 'الأشقر' بان (28) أسيرة فلسطينية تقضي أحكاما مختلفة داخل سجون الاحتلال ما بين عدة شهور الي سنوات طويلة، وتعتبر الأسيرتين ' شاتيلا ابوعياد' من أراضي 48 ، و'شروق دويات' من القدس اعلي الأسيرات حكماً وصدر بحقهن حكما ً بالسجن الفعلي لمدة 16 عاما ، بينما هناك 3 اسيرات يخضعن للاعتقال الإداري وهن النائبة 'خالده جرار' من رام الله، والأسيرة 'خديجة ربعي' وجدد لهن لمرة ثانية ، والصحفية 'بشري الطويل' من جنين .

وأشار 'الاشقر' إلي أن ربع الأسيرات يعانين من ظروف صحية متدهورة في ظل استمرار الاهمال الطبي بحقهن ، وتعتبر حالة الأسيرة الجريحة ' اسراء الجعابيص' من القدس أكثرهن خطورة حيث تعاني من حروق بنسبة 60ً% وبتر لثمانية من اصابعها وتحتاج الي عمليات جراحية لا يزال الاحتلال يماطل في اجراءها مما يشكل خطورة علي حياتها .

وطالب الاشقر المجتمع الدولي ان ينتصر لنصوص الاتفاقيات التي وضعت لحماية المرأة، وينتهكها الاحتلال يومياً، وضرورة التدخل لوقف استهداف المرأة الفلسطينية دون أي مبرر قانوني وبحجج كاذبة وادعاءات علي حسب مزاج جنود الاحتلال .

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: