وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۳:۰۴  - الأربعاء  ۱۸  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۸۸۶۰
تاریخ النشر:  ۲۳:۰۴  - الأربعاء  ۱۸  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
اكد نائب القائد العام للحرس الثوري العميد "حسين سلامي" ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اغلقت جميع طرق الحرب العسكرية للعدو.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وقال العميد سلامي في كلمة القاها عصر اليوم الاثنين في الملتقى التنسيقي حول الذكرى السنوية لانتصار الثورة الاسلامية: بدون مبالغة اقول لكم بصدق ونظرة واقعية ان جميع طرق العدو العسكرية وصلت الى طريق مسدود.

واكد ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اغلقت جميع طرق الحرب العسكرية للعدو، وقال: ان ايران حاليا متفوقة في اختيار الاساليب العسكرية في التغلب على مصالح العدو الحيوية، لكن هذا ليس كل شيء، لان النهج الذي اتبعه العدو في الوقت الراهن ضد الثورة الاسلامية وشعبنا هو ان يسلب منا الانجازات التي تحققت وهي مزيج من العقيدة والعزة والاقتدار والتطور.

واضاف نائب القائد العام للحرس الثوري: اليوم نستطيع اطلاق صاروخ يستهدف القطع المتحركة بدقة تامة، بصاروخ باليستي وليس بصاروخ كروز، وبسرعة تعادل ثماني مرات سرعة الصوت، هذا في الوقت الذي كانت فيه جميع ابواب العلم والتقنية مغلقة امام ايران.

وتابع : اقول واثقا ان هذه التقنية لا توجد في اميركا او روسيا، وفقط موجودة في ايران لان روسيا لديها صاروخ بأسم "اسكندر" وهو صاروخ دقيق الا انه خاص بالنسبة للاهداف الثابتة.

وتابع قائلا: ان شركة "مبنا" بتصنيعها المضخات الهوائية والتوربينات اصبحت من الشركات العالمية المرموقة في هذا المجال، حتى انها تصنع محركات الطائرات وتعاقدت معها شركة لوفتهانزا.

واشار الى ان العدو يحاول اخفاء الانجازات التي حققتها الجمهورية الاسلامية، ويحاول بث انعدام الثقة واليأس في اوساط المجتمع، لاظهار ان النظام الاسلامي غير ناجح في تطبيق سيادة الشعب الدينية.

واعرب العميد سلامي عن ثقته بان الجمهورية الاسلامية الايرانية لن تواجه حربا عسكرية، وقال: ان العدو اذا دخل في حرب عسكرية معنا فانه سيهزم بالتأكيد.

وتابع قائلا: نحن نسمع صوت العدو خلف اجهزة اللاسلكي ونعرف ما يقول.

واكد نائب القائد العام للحرس الثوري على ضرورة توعية الشباب بمؤامرات العدو، وقال: ان المشكلات الراهنة ليست اكبر من قدراتنا، ونستطيع حلها.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: