وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۲:۳۲  - الأربعاء  ۱۲  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۸۸۸۹
تاریخ النشر:  ۱۴:۱۹  - الثلاثاء  ۰۶  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۸ 
طالب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، القوات الأميركية المتمركزة في منبج، بمغادرة البلدة السورية.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- واعتبر أردوغان في اجتماع لحزب العدالة والتنمية الحاكم، الثلاثاء، أن الولايات المتحدة "لها حسابات ضد تركيا وإيران وربما روسيا في سوريا"، حيث ترسل إمدادات عسكرية لمنطقة تحت سيطرة قوات يهيمن عليها الأكراد.
وقال أردوغان: "إذا قالت الولايات المتحدة إنها ترسل 5000 شاحنة و2000 طائرة شحن تحمل أسلحة من أجل قتال داعش، فنحن لا نصدق ذلك".

وأضاف: "يعني هذا أن لديكم حسابات ضد تركيا وإيران وربما روسيا".

وتشن القوات التركية حملة عسكرية في عفرين القريبة من منبج، ضد وحدات حماية الشعب الكردية التي تعتبرها أنقرة إرهابية، وأشارت في وقت سابق إلى أن هجماتها قد تتوسع لتشمل منبج.

وفي المقابل، تحظى القوات الكردية بدعم عسكري ولوجستي من واشنطن، التي تعتبر الأكراد درعا في مواجهة تنظيم "داعش" في سوريا.

وتخشى تركيا من أن يسمح التمزق الذي تشهده سوريا منذ سنوات بسبب الحرب، بإقامة كيان كردي على حدودها الجنوبية.

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: