وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۴:۲۹  - السَّبْت  ۱۷  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۸۹۵۴
تاریخ النشر:  ۱۴:۲۹  - السَّبْت  ۱۷  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
السفير الايراني لدي سوريا :
اكد سفير الجمهورية الاسلامية في سوريا 'جواد تركابادي' ان الحرب التي يشنها الاعداء ضد الشعب السوري تهدف الي القضاء علي محور المقاومة؛ مردفا ان ايران وقفت الي جانب سوريا خلال الازمة وستواصل هذا النهج في مرحلة الاعمار ايضا.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء- جاءت تصريحات السفير الايراي لدي سوريا خلال الاحتفال الذي اقيم اليوم الاربعاء في المركز الثقافي لمدينة حمص السورية بمناسبة اقتراب الذكري السنوية الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية في ايران وذلك بمشاركة حشد كبير من اهالي حمص.

وقال تركابادي ان سماحة قائد الثورة الاسلامية في ايران يسير علي درب الامام الخميني (رض) وتطلعاته الرسالية للنهوض بمستوي الانسانية.

وقال ان جبهة الاستكبار فرضت الحصار الاقتصادري علي الجمهورية الاسلامية والشعب الايراني لثني هذا الشعب الابي من مواصلة السير علي نهج المقاومة.

ونوه السفير الايراني في سوريا بالانجازات التقنية الكثيرة بما يشمل النانو تكنولوجيا والطاقة النووية والصواريخ المطورة، التي تحققت 'بفضل العناية الالهية' في ايران في مرحلة ما بعد الثورة الاسلامية؛ وقال ان الاحتفالات بذكري انتصار الثورة تجري اليوم في انحاء العالم.

الي ذلك قال محافظ حمص 'هلال البرازي' في كلمة له بالمناسبة، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اصبحت اليوم دولة قوية لن ترضخ للاعداء وهي تواكب مسار التنمية يوما بعد يوم.

واردف البرازي ان ايران ومنذ انتصار الثورة الاسلامية فيها خاضت الحرب ضد جبهة الاستكبار؛ مضيفا ان حماة الاستكبار وعقب فشلهم في تحقيق مآربهم البغضية داخل ايران نقلوا الحرب الي سوريا للاضرار بالجمهورية الاسلامية.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: