وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۴:۴۶  - السَّبْت  ۱۷  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۸۹۸۶
تاریخ النشر:  ۱۴:۴۶  - السَّبْت  ۱۷  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۸ 
تواصل دول ومنظمات عديدة في الاتحاد الأوروبي معاييرها المزدوجة في مكافحة الإرهاب، إثر انتقادها عملية غضن الزيتون التي أطلقتها تركيا في منطقة عفرين لتطهيرها من التنظيمات الإرهابية.

الاتحاد الأوروبي يواصل معاييره المزدوجة في مكافحة الإرهابطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء- وإن جاز الوصف، يمكننا القول أن مراكز القرار الأوروبية تأخذ وضعية "القرود الثلاثة، لا أرى، لا أسمع، لا أتكلهم" بخصوص تنظيم بي كا كا، إذ تسمح دول مثل ألمانيا وهولندا وفرنسا وبلجيكا لأنصار بي كا كا بتنظيم مظاهرات ومسيرات على أراضيها من جهة، ومن جهة أخرى لا تحرك ساكنا تجاه دور تركيا في محاربة الإرهاب.

وآخر أمثلة المعايير المزدوجة الأوروبية، جرت في ألمانيا، حين ارتدى عدد من النواب وشاح بي كا كا خلال جلسة البرلمان، وتعبير عدد من رؤساء دول الاتحاد عن قلقهم إزاء عملية غصن الزيتون.

وقبيل زيارته إلى إيطاليا الأحد الماضي، انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشدة المعايير الأوروبية المزدوجة تجاه تنظيم بي كا كا الإرهابي.

** صمت إزاء سقوط ضحايا أتراك مدنيين

فضّل المتحدث باسم المفوضية الأوروبية الصمت، ردا على سؤال وجهه مراسل الأناضول، قبل عدة أيام، بخصوص الضحايا المدنيين الأتراك جنوبي البلاد الذين لقوا مصرعهم نتيجة قذائف "ب ي د/ بي كا كا".

من جهة أخرى، أعرب الاتحاد الأوروبي في نفس اليوم عن إدانته لقرار محكمة تركية بخصوص اعتقال رئيس فرع منظمة العفو الدولية في تركيا تانير كيليتش.

** الاتحاد الأوروبي "قلق"

أعربت مفوضة الاتحاد الأوروبي لشؤون الأمن والسياسة الخارجية فيديريكا موغريني، مؤخرا، عن بالغ قلقها إزاء عملية غصن الزيتون.

ووفقا لموغريني، فإن قلقها الكبير متعلق بعدة أسباب، حيث قالت "يجب علينا التأكد من عدم تأثر المدنيين من العملية، وتأمين وصول المساعدات الإنسانية لهم، وضرورة أن تركز العملية ضد تنظيم داعش فقط، ومن جهة أخرى أنا قلقة من احتمال تأثير العملية على مفاوضات جنيف".

** "بي كا كا" لا تشكل تهديدا على أوروبا

أدت تصريحات كاتي بيري، مقررة الملف التركي في البرلمان الأوروبي، بخصوص أن "بي كا كا لا تشكل تهديدا على أوروبا"، إلى انتقادات حادة من الجانب التركي.

وقال المتحدث باسم وزراة الخارجية التركية حامي أقصوي "لا يمكن القبول بعمل شخص كمقرر لملف بلادنا، وهو لا يعتبر المنظمة الإرهابية التي تشكل التهديد الأكبر على تركيا، على أنها مصدر خطر على أوروبا".

** صمت الدول الأوروبية تجاه تظاهرات "ب ي د/ بي كا كا"

يعتبر صمت الدول الأوروبية وسماحها لأنصار ب ي د/ بي كا كا بتنظيم تظاهرات احتجاجية ضد عملية غصن الزيتون، مثالا واضحا عن سياسة الكيل بمكيالين.

وأثار عدم اتخاذ الشرطة والحكومات الأوروبية أي تدابير تجاه احتجاجات بي كا كا، إلى الكثير من الانتقادات.

وأكد توناهان كوزو، رئيس حزب "دينك" الهولندي، في تصريح للأناضول، على ضرورة فتح الأحزاب الهولندية لبصيرتها ورؤية حقيقة تنظيم بي كا كا.

وأضاف أن أنصار بي كا كا يتسببون بالتوتر في هولندا من خلال استفزاز المجتمع نتيجة حملهم صور رموز التنظيم الإرهابي.

وأشار إلى أن تجاهل السياسيين الهولنديين وصمتهم تجاه الأمر، ما هو إلا اعتراف منهم بقبول هذه الأحداث.

 

المصدر: الاناضول

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: