وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۲:۳۶  - الأربعاء  ۱۸  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۹۰۱۸
تاریخ النشر:  ۲۲:۳۶  - الأربعاء  ۱۸  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
طالب نواب البرلمان الأوروبي بتوسيع عقوبات الاتحاد الأوروبي ضد فنزويلا لتشمل رئيس الدولة نيكولاس مادورو.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء- وخلال جلسة البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ صوت 480 نائبا لصالح فرض عقوبات على مادورو، فيما عارض ذلك 51 نائبا وامتنع 70 نائبا عن التصويت.

ويطالب البرلمانيون الأوروبيون بفرض عقوبات على الرئيس مادورو ونائبه طارق العسيمي وكبار المسؤولين العسكريين الفنزويليين بسبب "تفاقم الأزمة السياسية والاجتماعية والاقتصادية والإنسانية" في فنزويلا.

كما أكد البرلمان الأوروبي في بيان له أن الاتحاد الأوروبي لن يعترف بالانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في فنزويلا يوم 22 أبريل/نيسان المقبل، "إلا إذا كانت حرة ونزيهة".

وأضاف بيان البرلمان أن "الانتخابات الوحيدة التي سيعترف بها الاتحاد الأوروبي ومؤسساته بما في ذلك البرلمان، هي انتخابات تقوم على جدول زمني انتخابي واقعي يتفق عليه في إطار حوار وطني بين كافة الأطراف المعنية والأحزاب السياسية مع شروط مشاركة مماثلة للجميع تكون منصفة وشفافة".

هذا، وكان الاتحاد الأوروبي قد فرض عقوبات على 7 مسؤولين فنزويليين، بينهم رئيس الاستخبارات ووزير الداخلية ورئيس المحكمة العليا.

المصدر: فرانس برس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: