وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۲:۰۳  - الأَحَد  ۲۷  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
Array
رمز الخبر: ۱۹۰۴۰
تاریخ النشر:  ۰۲:۰۳  - الأَحَد  ۲۷  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
اندلعت عقب صلاة الجمعة مواجهات كبيرة بين مئات الشبان وجنود الاحتلال في الضفة الغربية، وقطاع غزة، في جمعة الشهيد "أحمد جرار"، ما أدى إلى إصابة عدد من الشبان بالرصاص الحي والاختناق، بينهم حالة بالغة الخطورة، شرق جباليا شمال قطاع غزة.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- ففي الضفة الغربية، أصيب شاب بالرصاص الحي في بلدة المزرعة الغربية شمال غربي رام الله، فيما أصيب ٤ شبان بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط في المواجهات العنيفة التي اندلعت عند المدخل الشمالي للبيرة بينهم صحفي.

وأطلقت قوات الاحتلال الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز والصوت بكثافة. فيما ألقى الشبان والفتية الحجارة نحو جنود الاحتلال.

واندلعت مواجهات في مناطق مختلفة في الضفة نابلس والخليل وبيت لحم والبيرة، واستخدم جيش الاحتلال القوة المفرطة بإطلاقه القنابل الغازية المسيلة للدموع والرصاص المطاطي والرصاص الحي.

وكان جيش الاحتلال قد قرر تعزيز قواته في الضفة لحماية المستوطنين، بعد تصاعد عمليات استهداف المستوطنين، والمواجهات في نقاط التماس بمختلف مدن الضفة الغربية.

قطاع غزة

وفي غزة، اندلعت مواجهات على طول الشريط الحدودي للقطاع عقب صلاة الجمعة، وتحديداً شرق خانيونس وغزة وقرب معبر بيت حانون شمال قطاع غزة.

وأصيب مواطن بجراح خطيرة جراء إصابته برصاصة في الرأس خلال المواجهات شرق جباليا شمال قطاع غزة، بحسب المتحدث باسم الصحة د. أشرف القدرة.

المصدر: فلسطين اليوم

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: