وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۱:۲۶  - الجُمُعَة  ۲۱  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۹۰۵۳
تاریخ النشر:  ۰۱:۲۶  - الجُمُعَة  ۲۱  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
أكد نائب الأمين العام لحزب الله سماحة الشيخ نعيم قاسم ان الوصول للمجلس النيابي ليس منحة ولا منصباً انما هو تكليف نقوم به بهدف خدمة الناس، وأوضح اننا نعمل لخدمة الناس ولا نتعامل مع الدولة على أنها كعكة للاقتسام.

وخلال حفل اطلاق الماكينة الانتخابية لحزب الله في بيروت وجبل لبنان في مجمع سيد الشهداء (ع) في الضاحية الجنوبية لبيروت قدم سماحته التحية للشهداء ولكل المجاهدين والمجاهدات الذين اوصلوا لبنان الى العزة والكرامة وهيئوا بلداً امناً يمكن للجميع ان يحيوا ويعملوا فيه، وشدد سماحته على ان المقاومة والبناء دعامتان للبنان جنباً إلى جنب، موضحاً اننا نسعى لكي نعطي التجربة الناجحة في البناء كما قدمناها في المقاومة.

هذا، واعتبر نائب الامين العام لحزب الله ان قانون النسبية هو أفضل قانون أقر للبنان، موضحاً ان هذا لا يعني أنه ليس هناك الأفضل.

وشدد سماحته على اننا لا ننتخب فقط لننجح إنما ننتخب كاستفتاء على الشعبية، موضحاً ان مشهد الانتخابات والاقتراع الكبير للمقاومة يمثل الكثير أمام العالم، واعتبر ان الصوت التفضيلي يبين حجم التأثير وحجم التأييد، مؤكداً ان ميزة هذه الانتخابات عبر القانون الجديد أنها تمكن من محاسبة المجلس النيابي من قبل الشعب.

وفي هذا السياق، قال الشيخ قاسم نحن نقدّر عالياً حجم التفاف الناس من حولنا، موضحاً ان هؤلاء الذين قدموا التضحيات في أرواحهم وما يمتلكون فكيف بهم في تقديم أصواتهم.

كما قال سماحته، نحن سوف نعلن أسماء المرشحين من قبل حزب الله دفعة واحدة وقد أنهينا 90% من الدراسة والبحث والأسبوع القادم يكون لإعلان الأسماء، معتبراً ان النائب يملك قدرة التحرك والمطالبة لكن لا يملك إمكانية النجاح في كل ما يطالب به.

وتوجه الى اللبنانيين قائلاً لكم علينا أن نتحرك ونطالب ونلح وحاسبونا على ذلك لأن المطالب منها ما يتحقق ومنها لا، موضحاً اننا نعمل باخلاص والناس تشهد وكل الكتل السياسية تشهد لكتلة الوفاء للمقاومة، وشدد على ان مسؤوليتنا أن نقف مع الناس وأن نطالب للناس ونساعد حيث نستطيع، لكن لسنا بديلاً عن الدولة فلتتحمل هي المسؤولية.

وأضاف سماحته لا أريد أن أتكلم عن الانجازات التي حققناها، لكن يمكن الإشارة إلى أن النفايات عمت كل المناطق اللبنانية باستثناء الضاحية حيث تحرك اتحاد البلديات سريعاً ليرفع النفايات مع أنها مسؤولية الحكومة.

هذا واوضح نائب الامين العام لحزب الله اننا قلنا للحلفاء اذا وجدتم مصلحة انتخابية في التحالف مع قوى مخالفة لنا فلتتحملوا المسؤولية الكاملة في التحالف والاختيار، مؤكداً اننا نحن لا نتدخل في خياراتهم.

وأضاف ان إثارة البلبلة ومحاولة الضغط الإعلامي على بعضنا تؤدي إلى توتير دون فائدة، وقد اثبتت التجارب أنه يمكن حل كل المشاكل عبر الدستور والقوانين.

من ناحية اخرى اكد الشيخ قاسم ان انكفاء العدو الاسرائيلي دائماً عن الحرب منذ 2006 سببه الأساس أن لبنان متمسك بثلاثية الجيش والشعب والمقاومة، موضحاً ان الدليل على تماسك لبنان هو الرد على تصريحات ليبرمان واجتماع الرؤساء والتأكيد على عدم التنازل عن نقطة مياه أو شبر أرض.

المصدر: العهد

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: