وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۵:۱۸  - الأَحَد  ۲۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۹۰۷۴
تاریخ النشر:  ۱۵:۱۸  - الأَحَد  ۲۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
أعلنت وكالة الفضاء والطيران الأمريكية "ناسا"، أن كويكبا جديدا مر على مسافة 64 ألف كيلومتر من الأرض، دون تصادم.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وقالت الوكالة في بيان، اليوم السبت، إن الكويكب مر قرب الأرض أمس الجمعة، ليصبح ثاني صخرة فضائية تمر داخل المدار القمري خلال أسبوع.

وأوضح بول تشوداس مدير مركز دراسات الأجسام القريبة من الأرض التابع لوكالة "ناسا"، إن الكويكب الذي اكتشف حديثا، يتراوح حجمه بين 15 و40 مترا؛ ومر قرب الأرض بسلام دون أي فرصة لحدوث تصادم.

وأشار أنه تم إطلاق اسم (2018 - سي.بي) على الكويكب الذي وصل عند أقرب نقطة من الأرض في حوالي الساعة 22:30 بتوقيت جرينتش أمس.

كما أفاد تشوداس بأن الكويكبات من هذا الحجم "لا تقترب غالبا إلى هذه المسافة من كوكب الأرض، وربما تمر مرة أو مرتين في العام".

والثلاثاء الماضي، مر كويكب آخر حجمه بين 15 و30 مترا وأطلق عليه اسم "2018 سي سي"، داخل المسافة القمرية على بعد 184 ألف كيلومتر من كوكب الأرض.

وذكرت "ناسا" أن علماء الفلك في مركز كاتالينا سكاي، الذي تموله الوكالة بالقرب من توسان في ولاية أريزونا الأمريكية، اكتشفوا الكويكبين خلال الشهر الجاري.

 

المصدر:الأناضول

انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: