وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۱۹۶۰۷
تاریخ النشر:  ۰۸:۴۱  - الجُمُعَة  ۲۳  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۸ 
دانت الخارجية التركية بشدة اعتراف مجلس النواب الهولندي بأن ما تعرض له الأرمن في الإمبراطورية العثمانية عام 1915 كان "إبادة".

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وأكدت الخارجية التركية موقفها الرافض لحدوث الإبادة الجماعية للأرمن في 1915 في بيان صدر عنها بهذا الخصوص يوم الخميس.

وجاء في البيان: "إننا ندين بشدة القرار الذي اعتمده مجلس النواب الهولندي اليوم الاعتراف بأحداث 1915 إبادة، وموقف تركيا إزاء أحداث 1915 يستند إلى الحقائق التاريخية ومعايير القانون الدولي".

وكان قد صوت 142 نائبا في البرلمان الهولندي لصالح القرار، فيما رفضه 3 نواب، من أصل 150 نائبا.

كما وافق البرلمان الهولندي على مقترح آخر يقضي بتمثيل البلاد على المستوى الوزاري في مراسم إحياء ذكرى أحداث 1915، التي تقام سنويا في العاصمة الأرمينية يريفان، في اليوم الـ24 أبريل/نيسان.

وقبل التصويت، صرحت القائمة بأعمال وزير الخارجية الهولندي سيغريد كاغ: "يمكن للحكومة الهولندية الحديث عن إبادة جماعية في حال وجود قرار ملزم من جانب الأمم المتحدة، أو حكم من القضاء الدولي، كما هو الحال في مسألة سربرينيتسا (مذبحة قامت بها القوات الصربية ضد مسلمي البوسنة عام 1995)".

والسبت الماضي، أعلنت الخارجية التركية استدعاء القائم بأعمال السفارة الهولندية لدى أنقرة إيريك ويستسترات، على خلفية تقارير إعلامية حول استعداد سياسيين هولنديين لطرح مشاريع قرار على البرلمان تعتبر أحداث 1915 "إبادة".

المصدر: الأناضول + تاس+ روسیا الیوم

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :