وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۱۹۷۶۵
تاریخ النشر:  ۲۳:۵۴  - الاثنين  ۲۶  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۸ 
ارسلت تركيا قوات خاصة من الشرطة الى منطقة عفرين شمال غرب سوريا، الاثنين، استعدادا لمعركة جديدة في هجومها الذي بدأته قبل 5 أسابيع ضد وحدات حماية الشعب الكردية، بحسب ما أفادت رويترز.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- أرسلت أنقرة القوات الخاصة رغم دعوة الأمم المتحدة إلى وقف إطلاق النار في عموم البلاد.

وقال نائب رئيس الوزراء التركي بكر بوزداغ في تصريح لقناة "إن تي في" إن دخول القوات الخاصة يأتي استعدادا للمعركة الجديدة التي اقتربت.

وأضاف بوزداغ أن بعض المناطق كالغوطة الشرقية جزء من قرار الأمم المتحدة الخاص بوقف إطلاق النار في سوريا لكن عفرين ليست منها، مؤكدا أن القرار لن يؤثر على عملية غصن الزيتون في المنطقة.

وذكرت وكالة "دوغان" التركية أن فرقا من الدرك والقوات الخاصة التابعة للشرطة دخلت عفرين من منطقتين إلى الشمال الغربي منها، مشيرة إلى أنها ستشارك في القتال وفي الحفاظ على سيطرة القوات التركية على القرى التي انتزعتها.

من المهم الإشارة إلى أن قرار مجلس الأمن الدولي يطالب كل الأطراف بوقف الأعمال القتالية‭ ‬دون تأخير لفرض هدنة إنسانية لمدة 30 يوما متتابعة على الأقل بكل أنحاء سوريا.

وصوّت أعضاء مجلس الأمن الدولي بالإجماع، السبت 24 فبراير، لصالح مشروع قرار بشأن فرض الهدنة الإنسانية لمدة 30 يوما في جميع الأراضي السورية.

المصدر: فارس

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :