وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۱۹۸۸۲
تاریخ النشر:  ۲۱:۲۴  - الخميس  ۰۱  ‫مارس‬  ۲۰۱۸ 
اعتبر كبير مستشاري قائد الثورة الاسلامية اللواء يحيى رحيم صفوي ان دماء شهداء الدفاع عن المراقد المقدسة ساهمت في حماية سامراء وكربلاء ومرقد "السيدة زينب عليها السلام" من هجمات الارهابيين التكفيريين .

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- واشار الى بركات مرحلة الدفاع المقدس (الحرب التي فرضها نظام صدام على ايران خلال الفترة 1980-1988) وقال ان احد آثار الدفاع المقدس هو تشكيل الحشد الشعبي وكذلك تشكيل حزب الله في لبنان والمقاومة الشعبية في سوريا.

واضاف، ان دورات المستشارين الايرانيين ساهمت في تاهيل 100 الف مقاتل من المقاومة الشعبية التي قاتلت الى جانب الجيش السوري في مواجهة الارهابيين التكفيريين.

وافاد بان دماء شهداء الدفاع المقدس والمدافعين عن المراقد المقدسة ساهمت في حماية مدينتي سامراء وکربلاء المقدستين ومرقد "السيدة زينب بنت علي ابي طالب عليهما السلام" من هجمات الارهابيين التكفيريين .

المصدر: فارس

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: