وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۱۹۹۰۴
تاریخ النشر:  ۰۸:۵۱  - الجُمُعَة  ۰۲  ‫مارس‬  ۲۰۱۸ 
أعلنت السفارة الروسية في واشنطن أن موسكو تحذر واشنطن من محاولة استخدام اتهامات لا صحة لها بشأن هجوم كيميائي قامت به دمشق، كذريعة لتبرير شن هجمات ضد أهداف للسلطات السورية.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وقالت السفارة الروسية في بيان على صفحتها على "الفيسبوك"، اليوم الجمعة 2 مارس / آذار: "مظهر من مظاهر السخرية الخاصة هي التصريحات الجديدة لممثلي الإدارة الأمريكية بشأن نيتهم تحميل روسيا مسؤولية مزاعم استخدام دمشق للأسلحة الكيميائية، على الرغم من أن الإدارة نفسها تعترف بأنه لا يوجد دليل على ذلك، فضلا عن كونها لم تكن من قبل".

وأشارت السفارة إلى أن: "التقارير المزيفة الصادرة عن "الخوذ البيضاء" الفاقدة المصداقية وغيرها من المنظمات الإنسانية الغير حكومية، التي تتكون من محتوى غربي، يمكن اعتبارها مهزلة رخيصة بدون أدلة".
وفي سياق متصل أعلنت السفارة الروسية لدى الولايات المتحدة، أن اتهامات روسيا بعدم الامتثال لالتزاماتها في سوريا، يهدف للحفاظ على جيوب إرهابية في الغوطة الشرقية.

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: