وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۰۱۲۰
تاریخ النشر:  ۱۶:۱۵  - الأربعاء  ۰۷  ‫مارس‬  ۲۰۱۸ 
لدي وصوله الي بغداد؛
قال النائب الأول لرئيس الجمهورية 'إسحاق جهانغيري' لدي وصوله الي بغداد اليوم الاربعاء، ان زيارته الي العراق تهدف لتعزيز العلاقات وبمختلف المجالات بين طهران وبغداد.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وفي تصريح للصحفيين اليوم الأربعاء لدي وصوله الي بغداد، قال جهانغيري انه يقوم بزيارة رسمية الي العراق تلبية لدعوة رئيس الوزراء العراقي 'حيدر العبادي'.

واكد النائب الاول لرئيس الجمهورية ان الشعب العراقي هو شعب عظيم تمكن من الإنتصار علي الإرهاب عبر الإمتثال الي فتاوي المرجعية الدينية معتمدا علي إرادته الراسخة.

وأضاف جهانغيري، انه بفضل تحقيق هذا الإنتصار العظيم في العراق علي الجماعات الإرهابية والأمان السائد حاليا في مختلف ربوعه، فقد توفرت الظروف المؤاتية للإستثمار وإستئناف النشاطات الإقتصادية في هذا البلد.

واعرب المسؤول الايراني عن أمله بأن تسهم هذه الزيارة في تعزيز العلاقات بين البلدين وبما يشمل كافة المجالات، وأن تؤدي الي إزالة بعض العقبات المحتملة التي تعترض هذا الأمر.

ويرافق جهانغيري في زيارته الحالية الي العراق والتي تستمر ثلاثة أيام، كل من وزير الخارجية الإيراني 'محمد جواد ظريف'، و وزير الصناعة والمناجم والتجارة 'محمد شريعتمداري'، و وزير الجهاد الزراعي 'محمود حجتي'.

ومن المقرر أن يلتقي جهانغيري بكل من رئيس الوزراء ورئيس الجمهورية ورئيس البرلمان في هذا البلد، وذلك بهدف دراسة سبل تعزيز العلاقات بين البلدين.

وخلال زيارة النائب الأول لرئيس الجمهورية الي العراق، سيتم توقيع مذكرة تعاون شاملة بين البلدين في إطار عشرة بنود.
ومن المقرر ان يزور جهانغيري العتبات المقدسة لأهل البيت (عليهم السلام) في الكاظمية وكربلاء والنجف الاشرف خلال اليوم الثالث من زيارته الي العراق.

المصدر: ارنا

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: