وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۰۱۳۲
تاریخ النشر:  ۲۲:۴۶  - الأربعاء  ۰۷  ‫مارس‬  ۲۰۱۸ 
قال رئيس لجنة الانتفاضة والقدس في مجلس التنسيق الاعلامي الاسلامي العميد رمضان شريف أن أمريكا والكيان الصّهيوني يمران بأضعف مراحلهما، ويُمكن للجميع ان يروا ذلك بوضوح.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- رئيس لجنة الانتفاضة والقدس في مجلس التنسيق الاعلامي الاسلامي العميد رمضان شريف وخلال كلمة له في اجتماع لمجلس الدعاية الإسلامية الذي عُقد بمحورية الانتفاضة والقدس الشريف، قال: "يجب أن يعلم الأمريكيين والصّهاينة أن إجرائهم الشيطاني بنقل السّفارة الأمريكية الى القدس الشريف سوف يلقى ردة فعل رادعة من قبل الرأي العام الدولي وأحرار العالم الإسلامي والعالم، وسيُجبر المحتلّين على تحمل العواقب الوخيمة في هذا المجال".

وأكّد العميد رمضان شريف على حتمية تحقق توقّعات قائد الثورة الإسلامية حول زوال هذا الكيان الصّهيوني النّحس من المنطقة، وقال: "القدس هي عاصمة المسلمين الأولى وهي لجميع المسلمين، وبكل تأكيد فإن المستقبل هو لصالح الشعب الفلسطيني".

وأضاف: "يمر الكيان الصّهيوني وأمريكا اليوم في أضعف مراحلهما، وهذه الحقيقة يُمكن مشاهدتها بكل وضوح؛ لكن البعض يلجأ عبر وسائل الاعلام الى حرف أنظار الرأي العام عن هذه الحقيقة".

وختم العميد شريف بالقول إن انتصارات جبهة المقاومة قد أدت الى تزايد مخاوف الصّهاينة وما الصّراخ الأخير إلا نتيجة خوفهم من استئصالهم من المنطقة.

المصدر: العالم

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :