وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۰۸۳۴
تاریخ النشر:  ۱۵:۰۱  - الأربعاء  ۲۸  ‫مارس‬  ۲۰۱۸ 
رحبت الخارجية الروسية بالمحادثات الأخيرة بين الزعيم الكورى الشمالى كيم جونج - أون والرئيس الصينى شى جين بينج.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- ووصفت "الخارجية الروسية" - فى بيان - الاجتماع الذى عقد أثناء أول زيارة خارجية لكيم جونج أون بعد تسلمه مقاليد الحكم، بأنه خطوة بالغة الأهمية نحو تثبيت النزعات الإيجابية التى تبلورت فى تطورات الأوضاع بشبه الجزيرة الكورية وحولها فى الآونة الأخيرة.

وكانت حكومة كوريا الجنوبية قد رحبت اليوم بالمحادثات الأخيرة بين الزعيم الكورى الشمالى كيم جونج - أون والرئيس الصينى شى جين بينج، أملا فى أن تسرع هذه المحادثات من عملية نزع السلاح النووى من كوريا الشمالية.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الكورية الجنوبية إن "حكومة سول ترحب بزيارة الزعيم الكورى الشمالى إلى الصين، التى بدأت يوم الأحد الماضى وتنتهى اليوم، وبمحادثاته مع القادة الصينيين".

وكشفت مصادر إعلامية رسمية فى كوريا الشمالية والصين عن المحادثات الأخيرة بين كيم جونج-أون وشى جين بينج فى بكين، مؤكدة التزام الحليفين خلال محادثاتهما بتعزيز العلاقات.

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :