وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۲۰۰۳
تاریخ النشر:  ۱۱:۱۹  - الخميس  ۲۶  ‫أبریل‬  ۲۰۱۸ 
من المقرر أن يغرس زعيما الكوريتين مون جيه-إن وكيم جونغ-أون معا شجرة للسلام والازدهار في يوم 27 أبريل الذي ستقام فيه محادثات القمة بينهما.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وقال رئيس سكرتارية المكتب الرئاسي إيم جونغ-سيوك، رئيس اللجنة التحضيرية لمحادثات القمة بين الكوريتين في مؤتمر صحفي عقد اليوم في مركز الصحافة الرئيسي في مركز كوريا الدولي للمعارض في إلسان في مدينة كويانغ في إقليم كيونغ كي إن زعيمي الكوريتين سيغرسان شجرة صنوبر ترمز للسلام والازدهار في خط ترسيم الحدود العسكري الذي يرمز للمواجهة والتقسيم خلال الـ 65 سنة الماضية.

وذكر رئيس اللجنة إيم أن شجرة الصنوبر هي أكثر شجرة شعبية في كوريا، ولذا سيقوم الزعيمان بغرس شجرة الصنوبر التي ولدت في عام 1953 وهو نفس العام الذي وقعت فيه الكوريتان على اتفاق الهدنة.

ومن المتوقع أن تستخدم تربة من كل من جبلي هالا (في كوريا الجنوبية)وبايكدو(في كوريا الشمالية) لغرس الشجرة ويقوم الرئيس مون بريها بماء من نهر دايدونغ في كوريا الشمالية فيما يقوم الزعيم كيم بريها بماء من نهر هان في كوريا الجنوبية.

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :