وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۲۱۲۰
تاریخ النشر:  ۱۹:۰۱  - السَّبْت  ۲۸  ‫أبریل‬  ۲۰۱۸ 
اعلن محافظ البنك المركزي الايراني ولي الله سيف، عن تبني عدة سيناريوهات مصرفية تحسبا لانسحاب اميركا من الاتفاق النووي.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وأضاف سيف على هامش المنتدى التجاري الايراني الاوروبي اليوم السبت في طهران، أن تم تحديد آليات مناسبة بغية تسيير الامور وفق الظروف العادية الحالية.

وأكد أن النظام المصرفي الايراني يتوقع من الحكومات الاوروبية، تبني قنوات مصرفية تتناسب مع حجم العلاقات التجارية بين الجانبين.

وتابع أن بالوقت الراهن ينشط بعض البنوك الاوروبية وأغلبية البنوك الايرانية بهذا الاتجاه، غير أننا نريد تدخلا للبنوك الاوروبية الرائدة بغية تسهيل العملية التجارية مع أوروبا.

وأكد أن المركزي الايراني يعترف بدور الاتحاد الاوروبي وأتخاذه مساع كثيرة لازلة المعوقات المصرفية، غير أن الحكومات الاوروبية لاتستطيع الضغط على البنوك لتنفيذ العمليات المصرفية، داعيا الى ترغيب البنوك الاوروبية وطمأنتها من التعامل مع ايران.

يذكر أن الرئيس الاميركي دونالد ترامب كان قد وصف الاتفاق النووي، بأنه أحد "أسوأ الاتفاقات" التي جرى التفاوض عليها على الإطلاق. وحدد في يناير/ كانون الثاني مهلة لبريطانيا وفرنسا وألمانيا قائلا إن على الدول الثلاث الاتفاق على ”إصلاح العيوب الجسيمة في الاتفاق النووي الإيراني“ وإلا فإنه سيرفض تمديد تخفيف الحظر الأميركي في مايو/أيار المقبل.

المصدر: فارس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :