وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۲۲۴۸
تاریخ النشر:  ۱۲:۰۰  - الثلاثاء  ۰۱  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
اكد رئيس السلطة القضائية الايرانية آية الله صادق آملي لاريجاني بان الجمهورية الاسلامية لن تتفاوض من جديد حول الاتفاق النووي، مشددا علي ان القدرات الدفاعية والصاروخية الايرانية تعد من القضايا غير القابلة للتفاوض.

رئيس السلطة القضائية: ايران لن تخوض اي مفاوضات جديدة حول الاتفاق النوويطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-وفي حديثه یوم الاثنين خلال اجتماع كبار مسؤولي جهاز القضاء، وجه رئيس السلطة القضائية كلامه الي المسؤولين الامریكيين قائلا: انكم بتسليحكم دولة مثل السعودية لترتكب جرائم حرب في اليمن، واضافة الي علي زعزعة امن المنطقة فانكم تحاولون حلبها، وفي الوقت الذي يوجد شخص متوهم وغير متوازن وخبيث مثل ترامب يحكم بلادكم ويتهجم دوما علي الجمهورية الاسلامية، فكيف تسمحون لانفسكم بالحديث عن التفاوض حول القدرات الدفاعية الايرانية؟.

واشار آية الله آملي لاريجاني الي الحرب النفسية الواسعة التي تشنها امریکا ضد ايران من خلال التهديد بالانسحاب من الاتفاق النووي، وقال: امريكا توحي وكأن كل مستقبل الشعب ودولة ايران العظيمة رهن بقرارها، وللاسف ان بعض وسائل الاعلام الداخلية تتسق مع هذا الوهم الامریكي الا ان الشعب والمسؤولين في ايران موحدون بصوت واحد في مواجهة هذه الحرب النفسية وسيتغلبون علي المشكلات الراهنة.

واشار رئيس السلطة القضائية الي ان امریکا مازالت تخوض حربا مباشرة وغير مباشرة مع ايران منذ 40 عاما، مضيفا: ان شعبنا تصدي بكل اقتدار طيلة الاربعين الماضية لجميع انواع تهديدات وضغوط امریکا وحلفائها، واليوم ايضا لن يستسلم لهذه الحرب النفسية، وسيتجاوز هذه التحديات اعتمادا علي امكانياته الداخلية وقدراته الذاتية وكذلك من خلال وحدة الكلمة.

واكد آية الله آملي لاريجاني ان الجمهورية الاسلامية لن تتفاوض مجددا حول الاتفاق النووي، وان القضايا الرئيسية مثل القدرات الدفاعية ومن بينها القضايا المتعلقة بالتكنولوجيا الصاروخية للدفاع عن البلاد غير قابلة للتفاوض باي شكل من الاشكال.


انتهي /

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :