وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۲۴۷۲
تاریخ النشر:  ۲۳:۳۳  - الأَحَد  ۰۶  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
أعلن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الاحد ان تركيا ستشن “عمليات عسكرية جديدة” عبر الحدود ضد الجهاديين والمقاتلين الاكراد، ذلك لدى كشفه البرنامج الانتخابي لحزبه تمهيدا للانتخابات المبكرة المرتقبة في 24 حزيران/يونيو.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وفي تجمع انتخابي في اسطنبول شارك فيه آلاف الاشخاص، أغدق اردوغان الوعود حول الاقتصاد وتوحيد البلاد.

وكان اردوغان اعلن الشهر الماضي اجراء انتخابات رئاسية وتشريعية مبكرة في 24 حزيران/يونيو في قرار فاجأ المراقبين.

ويقول خبراء ان اردوغان يريد الاستفادة من تنامي الشعور القومي بعد عملية “غصن الزيتون” التي شنتها تركيا في سوريا العام الماضي واستباق مزيد من التدهور الاقتصادي.

ويكتسي الاقتراع المزدوج الرئاسي والتشريعي اهمية كبيرة لانه سيدشن بدء سريان معظم الاجراءات التي تعزز سلطات رئيس الجمهورية بعدما اقرت اثر استفتاء دستوري في نيسان/ابريل 2017.

وتسلم حزب العدالة والتنمية الذي يقوده اردوغان الحكم في 2002، وهو صاحب اكبر كتلة نيابية منذ 16 عاما.

وقال اردوغان إن “موعد 24 حزيران /يونيو سيشكل علامة فارقة لتركيا”. وأعلن الرئيس التركي ان بلاده ستشن عمليات عسكرية عبر الحدود، على غرار عمليات عسكرية سابقة في سوريا، مؤكدا ان تركيا لن تتخلى عن معركتها ضد الارهاب.

وقال اردوغان «لتطهير حدودها من المجموعات الارهابية ستشن تركيا عمليات جديدة كعمليتي درع الفرات وغصن الزيتون».

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :