وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۲۵۶۲
تاریخ النشر:  ۲۱:۵۱  - الثلاثاء  ۰۸  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
أعربت فلورانس بارلي، وزير الجيوش الفرنسية، عن استعداد بلادها لتوجيه ضربات جديدة لسوريا حال استخدمت الحكومة السورية السلاح الكيميائي.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-وقالت بارلي في مقابلة إذاعية أجرتها مع محطة "أر تي إل" صباح اليوم الثلاثاء: "الضربة التي وجهناها إلى سوريا كانت تحذيرا"، مؤكدة "نحن على استعداد لتوجيه ضربات أخرى في حال استخدم بشار الأسد السلاح الكيميائي مجددا".

ورفضت بارلي الإجابة عن سؤال متعلق بفشل فرقاطتين من أصل ثلاثة بتوجيه الضربات العسكرية في سوريا، مكتفية بقول "الضربات أصابت كل أهدافها".

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية، وبريطانيا، وفرنسا وجهت ضربات صاروخية استهدفت منشآت ومركزا للأبحاث، في دمشق، ردا على هجوم كيميائي مزعوم في دوما بريف دمشق.

وأعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وقتها أن "هذه الضربات نجحت على الصعيد العسكري، وتدخلنا بطريقة شرعية وباسم المجتمع الدولي".

واستنكرت الحكومة السورية هذه الضربات واصفة إياها بـ "العدوان الثلاثي"، ومؤكدة بأنها "انتهاك فاضح للقانون الدولي".

المصدر: سبوتنیک عربی

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :