وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۲۸۸۵
تاریخ النشر:  ۲۰:۱۵  - الثلاثاء  ۱۵  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
اكد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية "علي اكبر صالحي" ان اساس المفاوضات مع الاوروبيين يقوم على عدم الثقة، معربا عن أمله في ان تعوض الدول الاوروبية انسحاب اميركا من الاتفاق النووي.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- واشار صالحي الى الجلسة المشتركة مع لجنة الامن القومی بمجلس الشورى الاسلامي عصر اليوم الثلاثاء، قائلا: انه تم خلال هذه الجلسة شرح تفاصيل الامكانيات التي تمتلكها منظمة الطاقة الذرية واستعدادها لتنفيذ القرارات التي يتخذها كبار المسؤولين في الدولة.

واضاف: ان هذه الجاهزية ستكون في حكم الواقع، وطبيعة الحال نأمل ان لا نصل مطلقا الى هذه الحالة، ويحدونا الأمل في أن لا تصل هذه المسائل الى درجة تجعل من الضروري العودة الى الظروف السابقة في المجال التقني، ومع ذلك فان لدينا الاستعداد لذلك.

واوضح صالحي ان المفاوضات مع الاوروبيين ستقوم على اساس انعدام الثقة، وكما اكد قائد الثورة على ضرورة اخذ الضمانات اللازمة، وان ايران لديها الامكانية على العودة الى ظروف ما قبل الاتفاق النووي بل افضل بكثير منها.

واعرب رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية عن أمله في ان تتمكن الدول الاوروبية من التعويض عن انسحاب اميركا من الاتفاق النووي، مضيفا: اذا تم تقديم الضمانات، فلا توجد ضرورة للعودة الى الظروف السابقة، وفي غير تلك الحالة، فاننا على استعداد للعودة الى ظروف افضل بكثير من الظروف التي كانت سائدة قبل الاتفاق النووي.

المصدر: فارس

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :