وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۳۰۴۱
تاریخ النشر:  ۱۶:۱۶  - السَّبْت  ۱۹  ‫مایو‬  ۲۰۱۸ 
أفادت وسائل إعلام ماليزية بأن رئيس الوزراء السابق نجيب عبد الرزاق استدعي للمثول أمام سلطات مكافحة الفساد في إطار التحقيق في اتهامات ضده.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وذكرت وكالة "برناما" الماليزية الحكومية أنه تم استدعاء عبد الرزاق للمثول أمام اللجنة الماليزية لمكافحة الفساد الثلاثاء القادم.

ونقلت "برناما" عن مصدر في اللجنة قوله في ساعة متأخرة أمس الجمعة: "حتى الآن طلب منه الحضور الثلاثاء القادم لنتمكن من تسجيل أقواله المتعلقة بـ "SRC International".

وكان نجيب عبد الرزاق، قد خسر بشكل غير متوقع انتخابات 9 مايو أمام ائتلاف سياسي ركز برنامجه على اتهامات له بأنه أشرف على اختلاس مليارات الدولارات من الصندوق الحكومي "1MDB"، في مؤامرة واسعة من الاحتيال وغسيل الأموال في أنحاء العالم.

ومنعت السلطات الماليزية عبد الرزاق من مغادرة البلاد في أعقاب الانتخابات. وضبطت الشرطة كميات كبيرة من الأموال النقدية والسلع الفاخرة باهظة الثمن في منزله وأماكن أخرى الأسبوع الماضي.

وكانت شركة "SRC International" من فروع الصندوق السياسي قبل وضعها مباشرة تحت إشراف وزارة المالية في 2012. وفي تلك الفترة كان نجيب عبد الرزاق رئيسا للوزراء ووزيرا للمالية في نفس الوقت.

ويعتقد أن مئات ملايين الدولارات المرتبطة بـ "SRC International" مفقودة، وهذا جزء من فضيحة الصندوق السيادي المتشعبة.

وتشير التقارير إلى أن مليارات الدولارات نهبت من الصندوق الحكومي من جانب عبد الرزاق وأسرته والمقربين منه. وأغلقت حكومته تحقيقات داخلية في الفضيحة واعتقلت منتقدين كانوا يطالبون بتحقيقات كاملة واسكتت وسائل الإعلام التي نشرت تقارير عن القضية.

المصدر: أ ف ب

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :