وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۳:۰۵  - الأربعاء  ۲۵  ‫أبریل‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۲۴۸۵
تاریخ النشر:  ۲۳:۰۵  - الأربعاء  ۲۵  ‫أبریل‬  ۲۰۱۸ 
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
أكدت مصادر أن عمليات البحث عن الأسير وشاكر تكثّفت خلال الساعات الماضية من قبل كل الأجهزة الأمنية التي تتكتم على المعلومات المتوافرة لديها في هذا الإطار، نظراً لأن السرية ضرورية جداً للتوصل إلى نتائج حاسمة في هذا الموضوع.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء نفت هذه المصادر الأمنية لموقع "لبنان 24″ أن يكون هروب الأسير تم نتيجة صفقة معينة أو أمر مدبر، لافتة آلى أن الأسير لا بد ان يكون وضع هذا الأمر في حساباته، لاسيما في أعقاب الاشتباك مع شاغلي الشقق.

وكشفت المصادر أن البحث عن الأسير يتم على ثلاث مستويات:

الأول، ميداني إذ أن القوى الأمنية تداهم الأماكن التي كان يتردد إليها الأسير والأماكن التي تتوفر لها معلومات عن أنه قد يكون لجأ اليها، وتعتمد على الاستجوابات التي تجرى مع الموقوفين، والمعلومات التي يمكن أن يدلوا بها.

المستوى الثاني، وفق مصادر "لبنان 24″، تقني يعتمد على مراقبة حركة الاتصالات للأرقام التي كان الأسير يستخدمها والأرقام التي يمكن أن يتصل بها، إضافة إلى مراقبة شبكة الانترنت والنشاط الذي يمكن أن يقوم به هو أو أنصاره على مواقع التواصل الاجتماعي مثل "فيسبوك” و”تويتر”.

وبحسب الموقع، تضيف مصادر أما المستوى الثالث فهو تكثيف المراقبة عند مداخل المخيمات الفلسطينية والطريق من صيدا إلى طرابلس وعكار ولاسيما وادي خالد والطرقات الواصلة إلى البقاع لاسيما عرسال، حيث من المحتمل أن يحاول الأسير دخول الأراضي السورية.

وختمت المصادر الأمنية بالإشارة إلى أن كل الأخبار المتداولة حالياً عن هرب الأسير وأماكن تواجده يدخل قسم كبير منها في إطار التضليل المدروس لتأمين تغطية له كي يتمكن من التحرك.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: