وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۴۹۷۰
تاریخ النشر:  ۱۷:۱۵  - الثلاثاء  ۰۳  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
حضت وزارة الخارجية العراقية الثلاثاء دول العالم على تسلم أطفال جهاديين أجانب متواجدين في البلاد، من غير المدانين أو من الأحداث الذين أتموا محكوميتهم، بحسب ما قال متحدث باسم الوزارة.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وقال أحمد محجوب خلال لقاء مع مجموعة من الصحافيين في بغداد "نحض كل البعثات في العراق، المقيمة وغير المقيمة للمبادرة بتسلم رعاياهم من الذين انتهت مدة محكوميتهم أو الأطفال غير المدانيين بجرم ما".

من جانبها أكدت لجنة حقوق الإنسان العربية (لجنة الميثاق) دعمها لجمهورية العراق فى جهودها الرامية لتعزيز وتحسين أوضاع حقوق الإنسان بها، ومواجهة التحديات الراهنة بالبلاد.

جاء ذلك خلال كلمة المستشار محمد جمعة فزيع رئيس اللجنة أمام افتتاح الدورة الـ14 للجنة حقوق الإنسان بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية أمس الاثنين، والتى خصصت لمناقشة التقرير الدورى الأول للعراق بشأن أوضاع حقوق الإنسان به، بحضور الوكيل الأول لوزارة العدل العراقية حسين الزهيرى رئيس وفد العراق.

وقال المستشار فزيع "إن العراق شهد خلال السنوات الأخيرة، التى فصلت بين تقديم تقريره الأول إلى اللجنة فى نهاية 2014 وتقديم تقريره الدورى هذا، ظروفا استثنائية فيما يتعلق بحقوق الإنسان، حيث ارتكبت التنظيمات الإرهابية المسلحة انتهاكات واسعة وجسيمة وخطيرة للقانون الدولى لحقوق الإنسان والقانون الدولى الإنسانى ضد المدنيين من خلال استهدافهم بشكل مباشر وعلى نحو واسع النطاق".

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: