وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۵۰۱۶
تاریخ النشر:  ۱۵:۳۴  - الأربعاء  ۰۴  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
إحتجاجاً علي إقامة إجتماع لزمرة المنافقين
وخلال إجتماع مفتوح لمجلس الشوري الاسلامي أضاف مطهري بأنّ الحكومة الفرنسية منحت زمرة المنافقين مراراً تصاريح لإقامة ملتقيات واجتماعات لها مناهضة لايران ما يوجب علي المسؤولين الحكوميين إتخاذ إجراءات للحد من هذه الظاهرة.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وقال محمد رضا بور ابراهيمي أحد نواب مجلس الشوري الاسلامي في هذا السياق: إننا شهدنا إجراء وقحاً من جانب الحكومة الفرنسية بمنحها تصريحاً لزمرة المنافقين بإقامة إجتماع لها ضد ايران واصفاً إجراءات هذه الزمرة بأنها شنيعة.
كما طالب بورابراهيمي رئيس الجمهورية بمتابعة الموضوع بكل جد مصرحاً بأنّ هذه الزمرة إرتكبت مجازر بحق الايرانيين واغتيالات وارتمت اليوم في أحضان السعودية والولايات المتحدة.

و وفقا لما أفادت وكالة الجمهورية الاسلامية للأنباء أضاف هذا النائب في مجلس الشوري الاسلامي بأنّ الحكومة كان عليها طرد السفير الفرنسي من ايران بسبب ما قامت به حكومة بلاده معتبراً هذه الإجراءات تصب في خدمة مشروع الإطاحة بنظام الجمهورية الاسلامية الايرانية.

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: