وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۵۱۹۶
تاریخ النشر:  ۱۱:۳۶  - الأَحَد  ۰۸  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
ابتكر علماء معهد الفيزياء النووية بجامعة موسكو رادارا يعمل بالأشعة فوق البنفسجية، لكشف النفايات الفضائية من على متن المحطة الفضائية الدولية.

علماء روس يبتكرون رادارا ومدفع ليزر للتخلص من النفايات الفضائيةطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وجاء في التقرير الوطني الروسي عن نتائج البحوث الفضائية الأساسية، والذي سيعرض في اجتماع اللجنة الدولية للدراسات الفضائية أن "Mini-EUSO سيستخدم للكشف عن النفايات الفضائية إلى جانب مدفع ليزر لتدميرها".

ويخطط لوضع هذا الرادار في نافذة وحدة "زفيزدا" الروسية في المحطة الفضائية الدولية، حيث سيسمح بالإضافة إلى رصده النفايات الفضائية برصد الأحداث المتنوعة في الفضاء، مثل التوهجات السريعة في طبقات الجو العليا، وكذلك حركة الكويكبات والنيازك والبحث عن الكواركات الغريبة والتلألؤ البيولوجي. (الكوارك: جسيم أولي، وهو أحد المكونين الأساسيين للمادة في نظرية النموذج القياسي لفيزياء الجسيمات، ويسمى المكون الآخر الليبتون).

وابتكر العلماء الروس هذا الرادار عام 2017، ولم يذكر التقرير موعد نقله إلى المحطة الفضائية الدولية.

المصدر: نوفوستي
انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: