وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۵۴۵۸
تاریخ النشر:  ۲۲:۵۷  - الخميس  ۱۲  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
أعرب الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون، في رسالة إلى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن ثقته في أن يؤدي تحسين العلاقات بين البلدين إلى عقد لقاء جديد بينهما.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وجاء في الرسالة التي نشرها ترامب، على صفحته في تويتر، اليوم الخميس، نصها الكامل بنسختيها الكورية والإنجليزية: "أن اللقاء الجوهري الأول مع سيادتكم والإعلان المشترك الذي وقعناه في سنغافورة قبل 24 يوما، كانا بالفعل بمثابة نقطة انطلاق في طريق مهم. أنا أقدّر عاليا ما بذلتم سيادتكم من جهود نشطة غير عادية لتحسين العلاقات بين البلدين، والتزامكم الكامل بالإعلان المشترك".

وتابع كيم جونغ أون: أنا واثق تماما بأن الإرادة القوية والجهود المخلصة والرؤية الفريدة الذي أظهرناها سيادتكم وأنا والهادفة إلى بناء مستقبل جديد بين الجمهورية الديمقراطية الشعبية الكورية، ستؤتي ثمارها بلا شك. وأنا إذ آمل في أن الثقة الصلبة بسيادتكم ستشهد تعزيزا مع تقدم في اتخاذ خطوات عملية، فإنني أعبر عن اعتقادي بأن يؤدي التقدم التاريخي في دفع العلاقات بين الجمهورية الديمقراطية الشعبية الكورية والولايات المتحدة إلى لقاء جديد بيننا".

وبموجب الإعلان الصادر عن قمة "كيم - ترامب" التي عقدت في سنغافورة، في 12 يونيو، أكدت بيونغ يانغ استعدادها لإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية. في المقابل، تعهدت واشنطن بتقديم ضمانات أمن لكوريا الشمالية، دون أن تجد نوايا الطرفين تعبيرا محددا في نص البيان الختامي للقمة.

المصدر: تاس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: