وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۵۷۲۰
تاریخ النشر:  ۱۸:۲۶  - الأربعاء  ۱۸  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
وقال قاسمي، انه بعد لقاء وزير الخارجية ومدراء الوزارة سيستقبل قائد الثورة السفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسية الايرانية في الخارج كما سيزورون ضريح الامام الخميني (رض).

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - واضاف، ان الملتقى سيبدأ بكلمة رئيس الجمهورية اضافة الى ان رئيسي مجلس الشورى الاسلامي والسلطة القضائية سيلقيان كلمتين في الملتقى.

وتابع: كما سيلقي النائب الاول لرئيس الجمهورية وبعض الوزراء والمسؤولين الاقتصاديين في البلاد كلمات في الملتقى.

ونوه الى ان الملتقى سيتناول احدث المستجدات الاقليمية والدولية ومواقف الجمهورية الاسلامية الايرانية ازاءها في اطار "التوسيع الهادف للدبلوماسية والعلاقات الخارجية" حيث ستشكل محاور رئيسية للملتقى.

ولفت الى ان مجموعات عمل قد اعدت لعقد اجتماعات تخصصية وموضوعية حيث ان عددا منها سيحضرها بعض الوزراء وكبار المسؤولين في البلاد وسيلقون كلمات تتناول المواضيع الاقليمية ذات الاهمية فضلا عن التباحث حول مواضيع اخرى تخصصية حددت للملتقى.

واشار الى انه بالنظر الى اهمية الدبلوماسية الاقتصادية في اطار الاقتصاد المقاوم ومع التركيز على الظروف الجديدة للبلاد والمستجدات العالمية وضرورة الاهتمام بالمواضيع الاقتصادية اكثر مما مضى فان الجانب الرئيسي من الاجتماعات واللقاءات لهذا الملتقى ستخصص لهذه المواضيع واساليب تعاطي السفارات الايرانية مع القطاعات الخاصة والحكومية في تلك البلدان واقامة علاقات مع  نظرائهم بهدف مواجهة الظروف الجديدة.
 

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: