وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۵۷۳۲
تاریخ النشر:  ۲۱:۴۵  - الأربعاء  ۱۸  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
أجري الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، حركة تغيير جزئية في سلك القضاء مست المجالس القضائية والمحاكم في عدد من محافظات البلاد.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وأوضح البيان أنه و'عملا بأحكام المادة 92 من الدستور والمادة 49 من القانون العضوي رقم 04-11، المؤرخ في 21 رجب عام 1425، الموافق لـ 6 سبتمبر سنة 2004، المتضمن القانون الأساسي للقضاء قرر فخامة رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، إجراء حركة جزئية في سلك القضاء'.

ومست هذه الحركة رؤساء مجالس قضائية ونواب عامين لدي المجالس القضائية ورؤساء محاكم إدارية ومحافظي دولة لدي المحاكم الإدارية.

ويأتي هذا التغير في سلك القضاء ضمن سلسلة تغييرات تحدث بالجزائر، منذ قرابة شهر، مست جهاز الأمن والجيش وبعض مؤسسات الدولة.

وكان الرئيس الجزائري قد أجري تغييرا في قيادة جهاز الشرطة فأنهي مهام المدير العام للأمن عبد الغني هامل وعبن مكانه المدير السابق لجهاز الحماية المدنية (جهاز الإنقاذ والإسعاف) 'مصطفي لهبيري' هذا الأخير الذي قام بتغييرات في رؤساء أمن المحافظات مست إلي حد الآن 4 محافظات هامة وهي 'الجزائر العاصمة' و'وهران' و'تلمسان' و'تيبازة'.

كما أنهيت مهام قائد جهاز الدرك (جهاز تابع لوزارة الدفاع) 'مناد نوبة' وعين مكانه العميد 'غالي بلقصير'

وأنهيت كذلك مهام مدير الموارد البشرية بوزارة الدفاع اللواء 'مقداد بن زيان'، ومدير المالية بوزارة الدفاع اللواء 'بوجمعة بودواور'.

وطالت التغييرات سلك الجمارك، في شكل إقالات وانتقالات مست 24 إطارا من هذا السلك يعملون مديرين بالمديريات الجهوية للجمارك، أو مفتشين رئيسيين في عدة محافظات.

وتتناقل مواقع إخبارية جزائرية أن سلسلة التغييرات هذه ستستمر، خلال الأيام القليلة المقبلة، وستمس رؤساء المحافظات، والسلك الدبلوماسي، وبل هناك تغييرا حكوميا مرتقبا في الأيام القليلة المقبلة'.

ولأن هذه التغييرات تزامنت مع قضية ضبط مصالح الجيش الجزائري لكمية معتبرة من 'الكوكايين' (701 كيلوغرام) في حاويات لاستيراد اللحوم المجمدة بميناء 'وهران' (400 كيلومتر غرب العاصمة الجزائرية)، فقد ربطت قراءات وسائل الإعلام الجزائرية هذه التغييرات بهذه القضية.

وتري القراءات ذاتها أن التغييرات علي علاقة بترتيب أمور البلاد استعدادا للانتخابات الرئاسية المقررة في ربيع السنة المقبلة.

المصدر: ارنا

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: