وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۵۸۶۵
تاریخ النشر:  ۲۱:۰۴  - السَّبْت  ۲۱  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
تتواصل عمليات إخراج المسلحين الرافضين للتسوية مع الدولة السورية من محافظتي القنيطرة ودرعا في الجنوب السوري، وأفادت وكالة "سانا" الرسمية السورية أنه بدأت ظهر اليوم السبت عملية إخراج الدفعة الثانية من المسلحين من قرية أم باطنة في ريف القنيطرة إلى الشمال السوري.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وبدأت ظهر اليوم تحضيرات إخراج الدفعة الثانية من الإرهابيين الرافضين للتسوية من قرية أم باطنة في ريف القنيطرة وذلك تنفيذا للاتفاق الذي تم التوصل إليه لإنهاء الوجود الإرهابي في ريف القنيطرة.

وأفاد مراسل سانا من أطراف قرية أم باطنة بدخول عشرات الحافلات إلى القرية لنقل دفعة ثانية من الارهابيين الرافضين للتسوية وعائلاتهم تمهيدا لنقلهم إلى شمال سورية مشيرا إلى أنه تم تجميع الإرهابيين من عموم ريف القنيطرة داخل القرية لإخراجهم إلى شمال سورية.

وغادرت مساء أمس 55 حافلة إلى شمال سورية وعلى متنها المئات من الإرهابيين مع عائلاتهم تنفيذا للاتفاق القاضي بإنهاء الوجود الإرهابي في قرى وبلدات ريف القنيطرة وعودة الجيش العربي السوري إلى النقاط التي كان فيها قبل عام 2011 وخروج الإرهابيين الرافضين للتسوية إلى إدلب وتسوية أوضاع الراغبين بالبقاء.

انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: