وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۶۰۰۰
تاریخ النشر:  ۱۸:۵۳  - الثلاثاء  ۲۴  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
منحت أستراليا، اليوم الثلاثاء، أوسمة وطنية لتسعة من المشاركين في إنقاذ فريق كرة قدم من الفتية الذين حوصروا في كهف غمرته المياه في تايلاند في عملية قال رئيس الوزراء مالكولم ترنبول إنها قدمت نموذجا لزعماء العالم.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وشارك في عملية إنقاذ 12 عضوا في فريق وايلد بورز التايلاندي ومدربهم منقذون ومتطوعون من أنحاء العالم. وخرجت آخر مجموعة منهم من كهف تام لوانغ في إقليم تشيانغ راي شمالي تايلاند في العاشر من يوليو/ تموز الجاري.

وعجل ترنبول سير الإجراءات المعتادة لتقديم الأوسمة وأقام حفلا لتكريم الاستراليين الذين شاركوا في مهمة الإنقاذ التي جذبت أنظار العالم على مدى أسابيع ووصفها بأنها جهد دولي استثنائي.

ومنح الحاكم العام بيتر كوسغروف وسام نجمة الشجاعة، وهو ثاني أعلى وسام للشجاعة في استراليا، لكل من طبيب التخدير ريتشارد هاريس والطبيب البيطري كريغ تشالين، وفقا لرويترز.

ونُسب الفضل لهاريس في تقييم الحالة الصحية للفتية حتى مغادرتهم الكهف وتقديم المشورة للسلطات بشأن سبل إنقاذهم وكان آخر شخص يغادر الكهف.

أما تشالين فقد ساعد الفتية على استخدام لوازمهم أثناء عملية الإنقاذ.

ومنح كوسجروف أوسمة الشجاعة أيضا لستة من أفراد الشرطة وفردا من البحرية شاركوا أيضا في عملية الإنقاذ.

المصدر: سبوتنيك

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: