وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۶۱۲۶
تاریخ النشر:  ۰۰:۲۴  - الجُمُعَة  ۲۷  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
قال رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي، إنه من الأفضل لو أن مسؤولي الجمهورية الإسلامية الإيرانية يعتمدون على محامين أقوياء لمتابعة موضوع الاتفاق النووي في محكمة لاهاي، مضيفا إن إيران اتخذت إجراءات قانونية فعالة بشان الاتفاق النووي.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء -وكان رئيس محكمة العدل الدولية في لاهاي قد بعث يوم الثلاثاء، خطاب رسمي إلى 'مايك بومبيو' وزير خارجية أمريكا، فيما يتعلق بأعادة الحظر الامريكي ومن طرف واحد مؤكدا فيها اجتناب اتخاذ اي اجراءات جديدة حتى البت في شكوى ايران.

و قال حشمت الله فلاحت بيشه اليوم الخميس أن محكمة العدل الدولية تتحمل مسؤولية التعامل مع القضايا الدولية وان غالبية الشكاوى الدولية المقدمة الى محمكة لاهاي ترتبط بملفات ايران واميركا.

وقال رئيس لجنة الأمن القومي النيابية: في الوقت الراهن، والذي تم تشكيل هذا الملف، ستدرس المحكمة جميع الالتزامات القائمة على هذه الدعاوى - من معاهدة المودة بين إيران وامريكا إلى المعاهدات التي شكلت اساس الاتفاق النووي.

وصرح بإن الوكالة الدولية للطاقة الذرية قد أكدت مراراً صحة البرنامج النووي الإيراني، مشيرا الى أن الدول الأوروبية وغيرها من الدول - بخلاف اميركا - اعترفت ان هذا الموضوع، توجه يمكن الاهتمام به في العلاقات الدولية.

وصرح إنه سيكون من الأفضل لنا ألا نتجاهل الدبلوماسية العامة الإيجابية التي تشكلت بالنسبة لنا، وفي هذه العملية القانونية سنثبت حقنا ؛ إمكانية معالجة القضية بشكل جدي.

ووصف رئيس لجنة الأمن القومي في مجلس الشورى الاسلامي، اجراء وزير الخارجية محمد جواد ظريف بتقديم شكوى ضد اميركا بالخطوة المناسبة، وقال: يمكن أن يكون هذا الإجراء مقدمة للنجاح، شريطة أن يصدر حكما ضد اميركا.

وقال فلاحت بيشه، إنه إذا أصدرت محكمة العدل الدولية هذا الحكم، فسيتم حل العديد من القضايا ويمكن أن يكون الأساس لمنع أي عمل عنيف من قبل اميركا ضد الدول الأخرى والمنظمات الدولية.

المصدر: فارس

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: