وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۶۲۴۴
تاریخ النشر:  ۰۸:۵۱  - الاثنين  ۳۰  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
قال العاهل المغربي الملك محمد السادس في كلمة ألقاها يوم الأحد، في الذكرى الـ 19 لتوليه مهام الحكم، إن الخاسر الأكبر من إشاعة الفوضى هو الوطن والمواطن على حد سواء.

العاهل المغربي: الخاسر الأكبر من إشاعة الفوضى هو الوطن والمواطن على حد سواءطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وأضاف العاهل المغربي أن تحقيق العدالة الاجتماعية أمر مهم ويحظى باهتمامه.

وتابع قائلا إن المغاربة الأحرار لا تؤثر فيهم الظروف بل تقويهم لمواجهة التحديات.

وشدد في كلمته على ضرورة تصحيح الاختلالات في مجال الصحة، مشيرا إلى أن الحوار الاجتماعي واجب ولا بد منه.

وطالب ملك المغرب الأحزاب باستقطاب نخب جديدة من الشباب، داعيا الحكومة لإعادة هيكلة شاملة للبرامج والسياسات الوطنية، وتسهيل برامج الاستثمارات.

وبين العاهل المغربي أن النقد الذاتي فضيلة وظاهرة صحية.

وفيما يلي أهم النقاط التي جاءت في كلمة العاهل المغربي:

سنواصل العمل لإزالة المعوقات من أجل خلق فرص عمل
نعتز بالإنجازات في ظل الوحدة والاستقرار
توفير فرص العمل يكون بإحداث نقلة نوعية في مجال الاستثمار
يجب على الحكومة تسهيل برامج الاستثمارات
حققنا العديد من الانجازات في مختلف المجالات في إطار الوحدة الوطنية

کما نشرت وزارة العدل المغربية في هذا السياق بيانا جاء فيه: "بمناسبة عيد العرش المجيد... تفضل جلالة الملك... أمره السامي المطاع بالعفو عن مجموعة من الأشخاص منهم المعتقلون ومنهم الموجودون في حالة سراح، المحكوم عليهم من مختلف محاكم المملكة الشريفة وعددهم 1204 أشخاص".

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: