وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۶۲۵۹
تاریخ النشر:  ۱۳:۴۸  - الاثنين  ۳۰  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
 قال المتحدث باسم وزارة الخارجیة الإیرانیة لا توجد بالتأكید طریقة للحوار والتفاعل مع أمریكا الحالیة وسیاساتها، وقد أظهرت الادارة الامریكیة أنها غیر موثوقة.

المتحدث باسم وزارة الخارجیة: لا یوجد أی إمكانیة للحوار مع امریكاطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - و تحدث بهرام قاسمی إلي الصحفیین الیوم الاثنین فی مؤتمر صحفی رداً علي سؤال حول المشاحنات الكلامیة بین إیران وامریكا وبعض المزاعم حول الحوار بین البلدین، واوضح، بان موضوع الاتفاق النووی بات واضحا جدا، هناك قضایا أثیرت من قبل أمیركا وبعض الدول حول سیاسات الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة، ولكن هذه القضایا لیست ذات صلة بالاتفاق النووی.

واشار الي ان البعض فی امیركا قد تكون له بعض الآمال، لكن لا تتوفر حالیا الظروف للتفاوض، نظراً للظروف الموجودة، مثل انسحاب امیركا من الاتفاق النووی، والأعمال العدائیة، والسعی لممارسة الضغط الاقتصادی علي الشعب الإیرانی وفرض العقوبات.

و ردا علي سؤال حول زیارة وزیر الخارجیة العمانی یوسف بن علوی لواشنطن وإمكانیة التوسط بین إیران وامریكا، قال قاسمی: لا أعرف مضمون المحادثات وأهداف سفر المسؤول العمانی.

وأضاف إن علاقات إیران مع سلطنة عمان علاقات مستمرة وجیدة ونحن علي اتصال دائم ؛ وخلال الأسابیع الماضیة، سافر وزیر الخارجیة الإیرانی إلي عمان، لكن لا ینبغی لنا أن نسعي إلي إرفاق هذه الرحلات ببعضنا البعض.

وقال المتحدث باسم الخارجیة، ردا علي سؤال بأن الخبراء یعتقدون أن محكمة لاهای تفتقد الي الضمانات التنفیذیة وأن شكوي إیران لن تكن مجدیة نظرا لماضی الشكاوي المقدمة من قبل إیران الي محكمة العدل فی لاهای، قال إن إیران تستخدم هذه الآلیات وطرق اخري لاقرار حقوقها وإظهار التزاماتها والبقاء فی الالتزامات نظرا لانسحاب امیركا غیر القانونی من الاتفاق النووی .

وأضاف قاسمی أن المحكمة استلمت شكوي إیران، وستعقد جلسة استماع فی أیلول/ سبتمبر وسنري كیف سیتم البت القانونی بالقضیة.
وتابع : یجب التحلی بالصبر وهذا العمل أفضل من الصمت وعدم اتخاذ إجراء، ونأمل أن یحقق نتائج جیدة.

ورداً علي سؤال، فی ان نائب وزیر الخارجیة للشؤون السیاسیة عباس عراقجی، قال إن الموعد النهائی الأوروبی للمقترحات هو 6 أغسطس، وأنه لم یتبقي الا أسبوعا واحدا للموعد النهائی، فما هو وضع المفاوضات، أجاب قاسمی بان المشاورات مستمرة بین إیران والأطراف الأوروبیة، وهناك تفاؤل، وبوجه عام هناك علامة إیجابیة.

وأضاف المتحدث باسم الخارجیة أنه تم اتخاذ خطوات إلي الأمام ویجری متابعة التفاصیل المتبقیة، ونأمل أن نصل إلي الظروف المواتیة نسبیا فی الوقت المناسب، وسوف نكون قادرین علي اتخاذ مزید من الخطوات فی جولة جدیدة من التعاون والعلاقات مع الاتحاد الأوروبی.

و ردا علي سؤال فی ان المبعوث الخاص للرئیس الفرنسی، التقي مؤخرا مع كبیر مساعدی وزیر الخارجیة جابری أنصاری، وفیما إذا كانت فرنسا یمكن أن تساعد علي حل الأزمة السوریة، أجاب قاسمی، إن السفیر الفرنسی فی طهران قد انتهت مهامه، وانتخب مؤخرا كممثل خاص للرئیس الفرنسی حول موضوع سوریا، و إنه اجري لقاءات مع المسؤولین الإیرانیین بمناسبة انتهاء مهام عمله، وأعتقد أن هذا الموضوع یتعلق بلقاء السفیر الفرنسی الحالی فی إیران، وجري هذا اللقاء نظرا لدور جابری أنصاری فی القضیة السوریة .


انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: