وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۶۳۱۳
تاریخ النشر:  ۱۸:۵۹  - الثلاثاء  ۳۱  ‫یولیو‬  ۲۰۱۸ 
عقد اليوم الثلاثاء اجتماع رباعي للدول الضامنة لعملية آستانا والممثل الخاص للامين العام لمنظمة الامم المتحدة ستيفان دي ميستورا في مدینة سوتشي الروسیة التي من المقرر ان تعقد فيها بعد الظهر الجولة العاشرة لمفاوضات السلام السوریة.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء وجرت المباحثات في الاجتماع بين وفود الدول الثلاث الضامنة لاتفاق آستانا بمشاركة كبیر مساعدي وزیر الخارجیة الایرانیة في الشؤون السیاسیة حسین جابري انصاري والمبعوث الخاص للرئیس الروسي في الشان السوري الكساندر لافرنتیف ومساعد الخارجیة التركي سدات اونال والممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة في الشان السوري ستيفان دي ميستورا.

وفي الاجتماع قدم دي ميستورا تقريرا عن الورقة غير الرسمية المعدة حول لجنة الدستور وكذلك عملية تعيين وتقديم مندوبي الحكومة والمعارضة والمجتمع المدني السوري حيث طرح كبار مندوبي الدول الضامنة الثلاث وجهات نظرهم وملاحظاتهم في هذا الصدد.

وقد عقدت الدول الضامنة الثلاث ايران وروسيا وتركيا اجتماعين، امس واليوم، حيث استكمل المشاركون في محادثات اليوم ما تم البحث حوله في اجتماع يوم امس وتم وضع اللمسات النهائية على مسودة البيان الختامي للجولة العاشرة لمفاوضات السلام السورية.

وكان جابري انصاري قد اجرى يوم امس مشاورات ثنائیة مع مندوبي روسیا وسوریا وتركیا ومندوب الامین العام للامم المتحدة في الشان السوري.

وبحث كبیر مساعدي الخارجیة الایرانی في هذه اللقاءات الثنائیة بشان احدث تطورات الساحة السوریة وكذلك حول لجنة الدستور وعودة النازحین وتبادل المعتقلین والمخطوفین وكذلك البیان الختامي للاجتماع الدولي العاشر حول السلام في سوریا المنعقد في سوتشي حالیا.

وكانت العاصمة الكازاخستانیة آستانا قد استضافت 9 اجتماعات حول سوریا كان آخرها في 14 و 15 أیار الماضي وأكدت الدول الثلاث الضامنة في ختامه التزامها الثابت بالحفاظ على سیادة سوریا واستقلالها ووحدة أراضیها ومواصلة الحرب على التنظیمات الإرهابیة فیها حتى دحرها نهائیاً.

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: