وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۴:۴۳  - السَّبْت  ۲۲  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۲۸۰۷۳
تاریخ النشر:  ۰۴:۴۳  - السَّبْت  ۲۲  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
اعتبر وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن العلاقات الروسية الأمريكية "مصابة بالتسمم" في الوقت الراهن، حسب قوله في منتدى للدبلوماسيين الشباب على هامش المنتدى الاقتصادي الشرقي.

لافروف: العلاقات الروسية الأمريكية مصابة بالتسمم حاليا!طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - ووفقا للافروف ، فإن العلاقات الروسية الأمريكية "هي الأكثر تسممًا في الوقت الراهن".

وانتقد الوزير الروسي السياسة الأمريكية التي تلجأ لتدابير عقابية وإجراءات إجبارية، من أجل إلزام الغير بنهجها ووجهة نظرها، وقال: "في العلاقات مع الشركاء أصبح للولايات المتحدة بالفعل شعار دائم: عندما يكون هناك شيء غير صحيح ، أعلن على الفور عن عقوبات وتدابير ذات تأثير إجباري".

وقال لافروف "لا أعتقد أنه يمكنك الاعتماد على نجاح مثل هذه السياسة على المدى الطويل".

وأعرب وزير الخارجية الروسي عن أمله في أن تقتنع الولايات المتحدة بأنه من الضروري مكافحة التهديدات المشتركة مثل الإرهاب، "بدلاً من أن تحاول في وضع أو آخر، كما هو الحال الآن في سوريا، على سبيل المثال، أن نلعب ضد بعضنا البعض، وأن نستخدم تهديدات التطرف لتحقيق بعض الأهداف المباشرة".

وقال لافروف في إطار المنتدى الاقتصادي الشرقي: "أنا مرتاح جدا، كون للمشاكل، على سبيل المثال الأزمة السورية، لدينا مع الولايات المتحدة قناة اتصال مهنية جدا بين العسكريين".

وعن الأحداث حول شبه الجزيرة الكورية، صرح لافروف بأن "ما يحدث حاليا حول البرنامج النووي لكوريا الشمالية والجهود المبذولة لحله، يتماشى مع خريطة الطريق الروسية — الصينية، التي اقترحتها موسكو وبكين منذ أكثر من عام، والتي تنطوي على إزالة حدة التصعيد تدريجيا وإنشاء نظام مستقر للسلام والأمن في شمال شرق آسيا، والتي بالطبع جزء منها، سيكون نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية ".

وينظم المنتدى الاقتصادي الشرقي الرابع في مدينة فلاديفوستوك الروسية بالفترة، ما بين 11-13 أيلول/سبتمبر، من هذا العام تحت عنوان "الشرق الأقصى، توسيع حدود الفرص". وكان نائب رئيس الوزراء الروسي يوري تروتنف، قد أعلن أنه تمت دعوة أكثر من 5 آلاف مشارك الى المنتدى، من بينهم 1575 من رجال الاعمال الروس، و2871 رجل أعمال أجنبي، ومن المترقب وصول ممثلو 19 دولة، بما في ذلك ومن منطقة آسيا والمحيط الهادئ وأوروبا وأمريكا الشمالية.

ويتضمن برنامج المنتدى حوالي 70 فعالية، من بينها جلسات اللجان وحوارات الأعمال وطاولات مستديرة. وسيكون الحدث الرئيسي التقليدي جلسة عامة بمشاركة الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ومن المترقب مشاركة نائبة رئيس الوزراء الروسي، أولغا غولوديتس، ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، ووزير التنمية الإقتصادية مكسيم أوريشكن ووزير النقل يفغيني ديتريخ.

والجدير بالذكر أن المنتدى الاقتصادي الشرقي أسس بموجب مرسوم من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في 19 أيار/مايو 2015. ويقام المنتدى سنويا في مدينة فلاديفوستوك. وذلك لتعزيز علاقات مجتمع الإستثمار الدولي.

وتم تنظيم المنتدى الاقتصادي الشرقي الأول في مدينة فلاديفوستوك الروسية، بالفترة ما بين 3- 5 أيلول / سبتمبر عام 2015، حيث القى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كلمة خلال المنتدى، وشارك في أعماله 1.8 ألف ضيف و32 وفد رسمي أجنبي. أبرمت خلال المنتدى اكثر من 80 عقدا.

المصدر: نوفوستي
انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: