وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۳:۰۲  - الجُمُعَة  ۲۱  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۲۸۰۸۶
تاریخ النشر:  ۱۳:۰۲  - الجُمُعَة  ۲۱  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
اعتبر رئيس منظمة الدفاع المدني الايراني العميد "غلامرضا جلالي" ، اليوم الأربعاء ، عضوية الحكومة الإيرانية في مجموعة مراقبة العمل المالي "FATF " بأنها خطوة من شأنها أن تخدم استراتيجيات ومصالح الأعداء.

العميد جلالي: الانضمام إلى طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - أن العميد "غلامرضا جلالي" قال في كلمة له اليوم الأربعاء خلال ملتقى "التوعية الأمنية لموظفي منظمة الدفاع المدني" ، ان الهدف الرئيسي للأعداء يركز على الحرب الاقتصادية.

وأضاف : يجب أن يعرف المسؤولون أن مجموعة مراقبة العمل المالي تعمل لصالح أهداف الأعداء ، ويقول البعض إن FATF هو نظام للسيطرة على نار العدو لتحديد الأهداف ومعرفتها، ولكن للأسف ، البعض الآخر يقول انها طريقة التفاعل والتعامل مع الدول الأخرى.

وذكر العميد جلالي انه من اجل التوصل الى حقيقة ان هذا الاتفاق الدولي أداة للأعداء أو طريقة للتعامل مع البلدان الأخرى ، اننا يجب أن نشير إلى عدة قضايا.

وتابع قائلا: إن الكيان الصهيوني والمملكة العربية السعودية هما عضوان يعملان كمراقبين ومفتشين ل "FATF" ، وهذا أمر مثير للسخرية ، ذلك بأن السعودية و آل سعود هم إرهابيون حتى النخاع ، بينما نرى انهما لديهما مسؤولية مراقبة النظام المصرفي للبلدان الأخرى من أجل المساهمة في الإرهاب في إطار مجموعة العمل المالي.

وقال رئيس منظمة الدفاع المدني الايراني إن البطالة وأوجه القصور كانت نتيجة للحرب الاقتصادية للأعداء ضد البلاد ، وأضاف: "في الحرب الاقتصادية ، إلى جانب العوامل الخارجية ، هناك أيضًا عيوب داخلية ، وهناك أخطاء داخلية في الحرب الاقتصادية".

انتهى/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: