وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۸۵۵۵
تاریخ النشر:  ۲۳:۲۰  - السَّبْت  ۲۲  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
أكد المدعي العام الايراني، يوم السبت، ضرورة الكشف عن العناصر التابعين للجماعات الارهابية التكفيرية في أسرع وقت ممكن.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وفي بيان له ردا على حادث إطلاق النار الارهابي في مدينة اهواز خلال عرض عسكري، قال حجة الاسلام محمد جعفر منتظري، ان اليد الاجرامية للاستكبار العالمي والصهيونية وعملائهما في المنطقة امتدت اليوم من أكمام زمرة اجرامية باسم "الاحوازية" وارتكبت جريمة استشهد فيها عدد من اعزائنا في القوات المسلحة ومن المدنيين الابرياء، وإصابة آخرين الامر الذي يثبت خسة ودناءة هؤلاء الارهابيين.

وقدم حجة الاسلام منتظري التعازي الى أسر الضحايا وتمنى الشفاء العاجل للمصابين.

وأكد المدعي العام ضرورة ان تعمل عناصر وزارة الامن والعناصر الاستخباراتية والامنية في الحرس الثوري وقوى الامن الداخلي باعتبارها القوة التنفيذية للسلطة القضائية، لاتخاذ اجراءات امنية واستخباراتية للكشف عن جميع العناصر التابعين لهذه الزمرة المحاربة والمتعاونين معها في أسرع وقت ممكن، مع الوثائق والأدلة الكافية وأن تسلمهم الى القضاء.

المصدر: فارس

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: