وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۲۸۹۲۰
تاریخ النشر:  ۲۰:۵۶  - الأَحَد  ۳۰  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۸ 
أعلن الامين العام للشرطة الدولية عن استعداده للتعاون مع ايران في عمليات مكافحة الارهابيين في اهواز / جنوب غرب/.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وقال رئيس دائرة شؤون الشرطة الدولية في الشرطة الايرانية العميد هادي شيرزاد، في تصريح ادلى به اليوم الاحد خلال اجتماع عقده مع الملحقين والضباط المختصين في مكافحة الارهاب في البلدان الاخرى المعتمدين في ايران، ان الامين العام للشرطة الدولية اعرب عن تعازيه بحادث الهجوم الارهابي في اهواز واعلن استعداده للتعاون في مجال مكافحة الارهاب وذلك خلال رسالة وجهها الى قيادة الشرطة الايرانية.

واضاف شيرزاد، ان كوادر وسائل الاعلام هم الداعمين الرئيسيين لقوات الشرطة و تسعى دائما لاداء دور مناسب في تبيين اهداف الشرطة في المجتمع.

وتابع: ان هذا الاجتماع ينعقد سنويا باستضافة كوادر مختصة من قوات الشرطة وان البرنامج يتضمن، خلال اليوم الجاري، تفقد مراكز مكافحة المخدرات وتدريب الكلاب الباحثة عن المخدرات.

ولفت الى ان من بين مسؤوليات قسم الشرطة الدولية تتمثل بالتنسيق بين قوات الشرطة الايرانية والشرطة الدولية.

واشار الى ان الشرطة الدولية ستعقد اجتماعًا في اسبوع الشرطة بحضور سفراء من دول مختلفة وسيتم فيه التطرق الى تعزيز التعاون.

وأشار الى أهمية التعاون بين قوات الشرطة لمختلف البلدان في مكافحة الجريمة، وتابع قائلاً: "نحن بحاجة الى التعاون الجاد من قبل الكوادر المختصة بشكل جاد ونحاول تحديد المشاكل المحتملة لتعزيز مكافحة الجرائم".

ووفقاً لرئيس قسم الشرطة الدولية، تحاول الشرطة في جميع المجتمعات مكافحة الجرائم، والسعي إلى تحقيق هدف مشترك والتعامل مع بلدان أخرى.

وفي ختام تصريحه أعلن عن رفع دعوى قضائية حول العملية الإرهابية في أهواز ، قائلاً إن الشرطة مطالبة بمتابعة الأحكام الصادرة عن القضاء وإنفاذها.

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: