وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۳۲۴۸۲
تاریخ النشر:  ۱۸:۴۵  - الاثنين  ۱۷  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۸ 
أثارت تصريحات النائب عبد السلام نصية، عضو البرلمان الليبي، ردود فعل متباينة، خاصة فيما يتعلق بقوله إن الانتخابات الليبية ستجرى نهاية عام 2019.

مسؤولون: إجراء الانتخابات الليبية في ربيع العام المقبلطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - من ناحيته قال فتحي المريمي، مستشار رئيس مجلس النواب الليبي، إن كافة الترتيبات تجري الآن لإجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية ربيع 2019.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ "سبوتنيك"، أن المفوضية العليا للانتخابات تعمل على إجراء الترتيبات الأولية للاستفتاء على الدستور المرتقب في يناير/ كانون الثاني، وحال التصويت بنعم ستجرى الانتخابات في موعد لاحق يتوافق مع ما قالته البعثة الأممية، وهو ربيع 2019، وأن الأمر يتوقف على المؤتمر الجامع الذي سيجرى بين الأطراف كافة مطلع 2019، وبناءا على التوافقات التي سيخرج بها المؤتمر سيقرر موعد الانتخابات.

وأوضح أن تصريحات نائب البرلمان الليبي، عبد السلام نصية، التي قال فيها أن الانتخابات ستجرى نهاية العام ستكون في حالة واحدة، حال عدم التصويت على الدستور بنعم، أو عرقلة عملية التوافق في المؤتمر الجامع.

من ناحيته قال محمد معزب، عضو المجلس الأعلى للدولة في ليبيا، إنه لم يحدث أي توافق أو مباحثات بين الأطراف الليبية بشأن تأجيل الانتخابات الليبية لنهاية 2019، وأن ما قاله النائب عبد السلام نصية لا علاقة له بأي اتفاق بين الأطراف في ليبيا.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ "سبوتنيك"، أن تحديد موعد الانتخابات سيحدد خلال المؤتمر الجامع المرتقب  مطلع 2019، وأن الترتيبات التي تجرى الآن ستتوقف على التوافق في الاجتماع.

وكان  النائب عبد السلام نصية عضو البرلمان، قال في تصريحات لـ "سبوتنيك" إن الانتخابات الرئاسية هي المحطة النهائية في ليبيا وتحتاج إلى تشريع، إما دستور أو قاعدة دستورية.

وأضاف أنه حال التصويت على مشروع الدستور بـ"نعم" ستجرى الانتخابات الرئاسية والنيابية في مدة لا تتجاوز نهاية العام القادم 2019،  وإذا جاءت بـ"لا"  فيجب العمل على القاعدة القانونية، وأن الذهاب لانتخابات رئاسية وبرلمانية هو الحل، وأنه من الضروري الوصل إلى أجواء تقبل فيها نتيجة الانتخابات.

وكان المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، أعلن عن  عقد مؤتمر وطني بداية العام 2019، للعمل على ترتيبات العملية الانتخابية في ربيع العام القادم.

وأشار سلامة إلى أن 80% من الليبيين يطالبون بإجراء انتخابات.

انتهى/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: