وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۳۳۲۳۷
تاریخ النشر:  ۲۰:۳۸  - الأَحَد  ۳۰  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۸ 
كشف "التحالف الدولي" الذي تقوده واشنطن، من خارج الشرعية الدولية بحجة محاربة تنظيم "داعش" الإرهابي، عن عدد الضحايا المدنيين الذين قتلهم في غاراته على سوريا والعراق منذ عام 2014.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء -أقر "التحالف الدولي" بقيادة واشنطن لمحاربة تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا) بقتله نحو 1140 مدنيا جراء الغارات التي ينفذها في سوريا والعراق منذ عام 2014. بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا".

وأشارت "سانا" نقلا عن وسائل إعلام، إلى أن "التحالف" كعادته التقليل من أعداد ضحايا اعتداءاته متحدثا عن مقتل 1139 مدنيا فقط جراء ضربات زعم أنها دون قصد.

ولفتت الوكالة السورية إلى أن "التحالف المارق" ينشر التحالف على الشرعية الدولية كل فترة بياناته الخاصة حول عدد الذين يسقطون في عدوانه على سوريا والعراق بينما يؤكد مراقبون أن الأرقام التي ينشرها هذا التحالف تجافي الحقيقة وتقلل بشكل كبير من حقيقة أعداد الضحايا.

وأضافت: منذ تشكيله من خارج مجلس الأمن في آب/ اغسطس 2014 ارتكب "التحالف الدولي" عشرات المجازر بحق السوريين من خلال قصفه المناطق السكنية بأرياف حلب ودير الزور والرقة والحسكة إضافة إلى تدميره البنى التحتية من منشآت لضخ المياه وتوليد الكهرباء ومدارس وجسور وأنفاق تحت ذريعة محاربة تنظيم "داعش" الإرهابي.

وختمت بالقول: في الوقت الذي تؤكد فيه المعطيات والوقائع الارتباط الوثيق بين التحالف والتنظيم التكفيري لاستهداف الجيش العربي السوري والتجمعات السكنية في المنطقة الشرقية.

انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: