وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۳۶۱۹۳
تاریخ النشر:  ۰۸:۱۶  - الخميس  ۱۴  ‫فبرایر‬  ۲۰۱۹ 
 اكد النائب الاول لرئیس الجمهوریة اسحاق جهانغیری بان اغتیال حرس الحدود فی جنوب شرق ایران لن یثنی ارادة الشعب الایرانی فی الدفااع عن الثورة، وسیعزز الارادة الوطنیة لمكافحة الارهاب بلا هوادة.

جهانغری: اغتیال حرس الحدود لن یثنی ارادة الشعب فی الدفاع عن الثورةطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وفی رسالة وجهها بالمناسبة مساء الاربعاء صرح جهانغیری بان هذه الجریمة التی تاتی انتقاما لمشاركة الشعب الایرانی العظیم المقتدرة والمحطمة لاعداء ایران فی مسیرات یوم 22 بهمن (11 شباط ذكري انتصار الثورة الاسلامیة) وتم التخطیط لها وتنفیذها من قبل اجهزة استخبارات الاستكبار العالمی واذنابه المضللین والخبثاء، سوف لن تثنی الارادة الراسخة للشعب الایرانی الموحد فی الدفاع عن الثورة الاسلامیة وستجعل العزیمة الوطنیة اكثر رسوخا مما مضي لمكافحة الارهاب بلا هوادة.

ووجه النائب الاول لرئیس الجمهوریة الاوامر اللازمة لمحافظ سیستان وبلوجستان للكشف عن الفاعلین والقبض علیهم لینالوا جزاءهم العادل.
یذكر ان عناصر من زمرة ما یسمی بـ 'جیش العدل' قد استهدفوا باعتداء ارهابی انتحاری حافلة لكوادر الحرس الثوری.

وفی هذا الحادث الارهابی الذی نفذ بواسطة شاحنة صغیرة مفخخة فی الطریق بین زاهدان وخاش فی قریة جانعلی، استشهد لغایة الان 27 واصیب 13 اخرون من كوادر الحرس الثوری.


انتهي/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: