وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۳۸۳۶۹
تاریخ النشر:  ۱۷:۱۹  - الأَحَد  ۱۷  ‫مارس‬  ۲۰۱۹ 
خلال لقائه المبعوث الأممي الخاص؛
شدد وزير الخارجية السوري وليد المعلم خلال لقائه اليوم المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، غير بيدرسون، أن الدستور وكل ما يتصل به شأن سيادي بحت يقرره السوريون أنفسهم دون أي تدخل خارجي.

المعلم : الدستور وكل ما يتصل به شأن سيادي يقرره السوريون دون تدخل خارجيطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وجرى خلال اللقاء استعراض عدد من المواضيع والأفكار ذات الصلة بالعملية السياسية بما في ذلك لجنة مناقشة الدستور، وفق وكالة الأنباء السورية.

و وفقا لما أفادت وكالة الجمهورية الاسلامية للأنباء جدد وزير الخارجية السوري للوفد الأممي التأكيد على استعداد دمشق للاستمرار بالتعاون مع المبعوث الخاص لإنجاح مهمته بتيسير الحوار السوري الداخلي بغية الوصول إلى حل سياسي يحقق مصلحة السوريين ويحافظ على سيادة البلاد واستقلالها ووحدتها ويؤدي إلى القضاء على الإرهاب وإنهاء الوجود الأجنبي غير المشروع على الأراضي السورية.

وشدد المعلم على أن العملية السياسية يجب أن تتم بقيادة وملكية سورية فقط وأن الشعب السوري هو صاحب الحق الحصري في تقرير مستقبل بلاده، مؤكدا أن الدستور وكل ما يتصل به هو شأن سيادي بحت يقرره السوريون أنفسهم دون أي تدخل خارجي، وذلك وفقا للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة بسوريا.

بدوره، أكد بيدرسون التزام الأمم المتحدة الكامل بسيادة ووحدة سوريا واستقلالها، مشددا على أهمية أن تكون هذه العملية بقيادة وملكية سورية لضمان تحقيق النجاح المنشود.

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :