وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۳۸۹۷۷
تاریخ النشر:  ۱۷:۴۵  - الجُمُعَة  ۲۹  ‫مارس‬  ۲۰۱۹ 
اعلنت وزارة الخارجيَّة العراقية، الجمعة، رفضها لاعتراف الولايات المتحدة بسيادة الكيان الصهيوني على الجولان السوري المحتل، مجددة في الوقت ذاته رفضها قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لكيان الاحتلال.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء - وقال المتحدث باسم الخارجية العراقية احمد الصحاف في تصريح صحافي، اوردته السومرية نيوز، إن "الاجتماع التحضيري لوزراء الخارجية العرب في القمة العربية بتونس بدأ اليوم"، مشيرا الى "مشاركة وزير الخارجية محمد الحكيم ممثلا للعراق في الاجتماع".

واضاف الصحَّاف أن "الوزير الحكيم أعرب عن رفض العراق لاعتراف الولايات المتحدة الأمريكيّة بسيادة الكيان الصهيونيّ على الجولان"، مؤكدا "رفض العراق، وإدانته لقرار الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونيّ".

كما شدد الحكيم "على سيادة العراق في مركز خطابنا، وموقف عربيّ موحّد رافض لتواجد القوات التركيّة على أراضينا".

وأوضح الصحَّاف أن "وزير الخارجية العراقي دعا في كلمته خلال الاجتماع إلى عودة سوريا إلى الجامعة العربيَّة"، مبينا أن "كلمة الحكيم تضمنت تجديد موقف العراق الداعم لإنهاء أزمة اليمن، وتقديم مُساعَدات إنسانيّة عاجلة".

واشار الصحَّاف الى أن "العراق يدعو إلى تكثيف الجهود لإيجاد حلّ سلميّ للأزمة الليبيّة بما يُحقق الأمن، والاستقرار"، مؤكدا أن "العراق يُواصِل دعمه للسلام، والاستقرار في الصومال الشقيق في إطار الجهود الإقليميّة العربيّة، والأفريقيّة".

ودعا وير الخارجية ، بحسب الصحَّاف، إلى "نبذ الإرهاب بكل أشكاله، وصوره، ومصادره، ومرجعيّاته الفكريّة.

وشارك وزير الخارجية العراقي محمد علي الحكيم مع نظرائه الوزراء العرب في الاجتماع التشاوري المنعقد قبيل انطلاق اعمال القمة العربية في تونس .

وتم استعراض جدول اعمال الاجتماعات بشكل موجز والذي يتضمن القضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك للدول العربية.
ومن المقرر ان تستضيف تونس أعمال القمة الدورية الثلاثين للجامعة العربية، الأحد المقبل.

انتهی/

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :