وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

رمز الخبر: ۴۱۳۲۰
تاریخ النشر:  ۱۱:۰۹  - الأَحَد  ۰۵  ‫مایو‬  ۲۰۱۹ 
وفي عدوان جديد على الصحفيين، غداة الاحتفال بـ"اليوم العالمي لحرية الصحافة"، دمرت مقاتلات إسرائيلية، مساء السبت، مبنى وسط غزة، يضم مكتب وكالة "الأناضول".

غداة الاحتفال بـطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء -وأفاد مراسل الأناضول بأن المقاتلات استهدفت المبنى بـخمسة صواريخ على الأقل؛ ما تسبب في تدميره بالكامل، دون إصابات بين موظفي الوكالة.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، في تغريدة عبر "تويتر": "نُدين بشدّة هذا الهجوم، الذي من الواضح أن هدفه هو تغطية جرائم إسرائيل الجديدة".

وشدد وزير الخارجية التركي، مولود تشاويش أوغلو، على أن ذلك القصف هو "مثال جديد على عدوانية إسرائيل"، وتقع مسؤوليته على عاتقها وعلى أولئك الذين يشجعونها على ارتكاب مثل تلك الممارسات.

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واصل أبو يوسف، للأناضول، إن تدمير مكتب الوكالة يستهدف "طمس الحقيقة".

وأضاف أبو يوسف أن "الأناضول تنقل بحرفية عالية ما تشاهده من جرائم الاحتلال للعالم، لما لها من انتشار على مستوى دولي، وبما تتمتع به من مصداقية".

ودعت "الرابطة الدولية للمعلومات والإعلام (غير حكومية مقرها أنقرة) المنظمات الصحفية الدولية إلى العمل معا لرفع دعوى قضائية ضد إسرائيل، وإيجاد رأي عام ضد "ممارساتها العدوانية"، بحسب بيان للرابطة على "تويتر".

 

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* :